التحاق وادو بالجهاز الفني للجزائر يثير أزمة في الاتحاد المغربي

31 مايو 2020
الصورة
وادو خلال مؤتمر صحافي بفالنسيان (فرانكوس لوبريس/فرانس برس)
أثار التحاق الدولي المغربي السابق عبد السلام وادو بالجهاز التدريبي للمنتخب الجزائري الأول تحت إشراف جمال بلماضي، جدلا كبيرا في المغرب، في الوقت الذي تساءل فيه العديد من المغاربة عن السر من وراء منع لاعب نانسي سابقا، من الانضمام إلى طاقم "أسود الأطلس".

ونشر وادو، تغريدة على حسابه في "تويتر" كشف فيها عن عدم تلقّيه ردا من المدير الرياضي للاتحاد المغربي لكرة القدم، الويلزي روبيرت أوشن، من أجل الاستفادة من فترة تدريب داخل إحدى فئات المنتخبات المغربية.

وتوصل موقع "العربي الجديد" من مصادره الخاصة، إلى أن رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، فوزي لقجع، غاضب بشدة على المدير الرياضي الويلزي، بعدما لم يعر رسالة وادو أي اهتمام.



وبحسب المصادر، فإن لقجع، وبعدما علم بخبر الرسالة التي كان وادو قد أرسلها إلى الاتحاد المغربي، بادر بالاتصال بالمدير الرياضي أوشن للاستفسار عن السبب الذي جعله لا يرد على هذ المراسلة، منبها إياه إلى أنها ستكون المرة الأخيرة التي سيسمح له فيها بارتكاب خطأ من هذا النوع.

وشدد لقجع على المدير الرياضي للاتحاد المغربي، بضرورة الاهتمام بمختلف طلبات الدوليين السابقين الطامحين إلى مساعدة الاتحاد، بعد الجدل الذي أثاره التحاق وادو بالجهاز التدريبي للمنتخب الجزائري، خاصة بعدما خرج الدولي المغربي السابق ليؤكد أن المدير الرياضي للاتحاد المغربي لم يهتم بمراسلته، ما جعله يلجأ إلى صديقه بلماضي ورئيس الاتحاد الجزائري خير الدين زطشي للاستفادة من التدريب مع منتخب "الخضر".

تعليق: