البورصة السعودية تُبدّد مكاسبها والقطرية تُنهي خسائرها

01 أكتوبر 2019
الصورة
مزيد من الخسائر لبورصة أبوظبي (فرانس برس)
بدّدت البورصة السعودية مكاسبها المبكرة مع تراجع معظم الأسهم المصرفية اليوم الثلاثاء، ليهبط مؤشرها الرئيسي 0.5%، فيما ارتفع مؤشر بورصة قطر 0.7%، منهياً خسائر دامت 3 جلسات على التوالي.

وهبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.5% مع انخفاض سهم مصرف الراجحي 0.6%، وبنك الرياض 2.1%، وسهم متلايف إيه.آي.جي للتأمين 4.7% ليصبح الخاسر الأكبر في السوق. 

جاء ذلك بعدما أظهرت بيانات حكومية أمس الإثنين أن اقتصاد السعودية شهد تباطؤا حادا في الربع الثاني من العام، وسط انخفاض إنتاج النفط في أكبر بلد مصدر للخام في العالم، وهو ما أثار المخاوف من انكماش اقتصادي هذا العام.

في المقابل، أغلق مؤشر بورصة قطر مرتفعا 0.7%، منهيا خسائر استمرت 3 جلسات متتالية. وصعد سهم مصرف قطر الإسلامي 1.5% وزاد سهم البنك التجاري القطري 2.6%.
وكالة "موديز" للتصنيف الائتماني كانت قد قالت الأسبوع الماضي إن نظرتها المستقبلية للقطاع المصرفي القطري ما زالت مستقرة، لأنه يقود الإنفاق على البنية التحتية النمو الاقتصادي.

في الإمارات، انخفض مؤشر سوق دبي 0.1% تحت ضغط تراجع سهم بنك دبي الإسلامي 0.6%، في حين هبط سهم دبي للاستثمار 2.3%.

كذلك، هبط المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1%، مع تراجع سهم مجموعة اتصالات 0.7% وانخفاض سهم الدار العقارية 1.9%.

(رويترز, العربي الجديد)