الاحتلال يمدد اعتقال عهد التميمي ووالدتها للمرة الخامسة

17 يناير 2018
+ الخط -
مدّدت محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، وللمرة الخامسة على التوالي، اعتقال الطفلة الفلسطينية عهد باسم التميمي (16 عاما)، ووالدتها ناريمان (42 عاما) من قرية النبي صالح شمال غرب رام الله وسط الضفة الغربية، لمدد مختلفة.

وقال باسم التميمي، والد عهد لـ"العربي الجديد"، إنه "تم تأجيل محاكمة عهد حتى 31 من الشهر الجاري، وهو يوم عيد ميلادها السابع عشر، بينما تم تأجيل محاكمة زوجتي ناريمان حتى السادس من الشهر القادم".

ولفت التميمي إلى أن هذا التأجيل للمرة الخامسة، جاء على ذمة المحكمة الإسرائيلية لحين انتهاء الإجراءات القضائية، "والذي قد يطول، بمعنى أن هذه الإجراءات قد تستمر حتى إصدار قرار الحكم بحقهما".

وكانت المحكمة ذاتها، قد مددت اعتقال عهد ووالدتها أول من أمس الإثنين، لمدة 48 ساعة؛ لـ"استكمال التحقيق معهما"، حيث تمت قراءة لائحتي الاتهام الموجهتين ضدهما في المحكمة، وطلب قاضي المحكمة تأجيل محاكمتهما حتى اليوم، الأربعاء.

وتتهم سلطات الاحتلال عهد التميمي، التي ظهرت في فيديو قبل عدة أسابيع وهي تحاول طرد جنود الاحتلال من ساحة منزلها، "بالاعتداء على جنديين، وإعاقة عملهما وتهديدهما والتحريض عليهما، ورشق الحجارة".

وتتهم كذلك والدتها بالاعتداء على جندي، وإعاقة عمل الجنود، وشبهات بالتحريض، والدعوات للمشاركة بأعمال شغب ضد الجنود، ووجهت لائحتي اتهام لهما بهذا الخصوص قبل نحو أسبوعين.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي في التاسع عشر من الشهر الماضي، الطفلة عهد التميمي ووالدتها، فيما تم اعتقال ابنة عم عهد، الفتاة نور ناجي التميمي بعدهن بيوم، وأفرجت سلطات الاحتلال عن نور قبل نحو أسبوعين بكفالة مالية وضمان حضور جلسات محاكمتها لاحقا.