الاحتلال يطلق النار على فلسطيني بذريعة تنفيذه عملية طعن

25 ابريل 2017
+ الخط -
أصيب شاب فلسطيني لم تعرف هويته بعد، عصر اليوم الثلاثاء، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من حاجز بلدة حوارة العسكري، جنوبي مدينة نابلس، في شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقالت المصادر المحلية لـ"العربي الجديد"، إن جنود الاحتلال أطلقوا النار من مسافة قريبة على شاب بالقرب من حاجز حوارة العسكري، وتركوه ينزف على الأرض، ومنعوا طواقم الإسعاف الفلسطينية من الوصول إليه، في الوقت الذي نقلوه فيه بواسطة سيارة إسعاف تابعة لنجمة داوود الحمراء إلى مستشفيات الاحتلال.

وتذرعت سلطات الاحتلال أن الشاب حاول طعن جنديين من كتيبة 51 التابعة للواء جولاني مكلفة بحراسة موقف للحافلات قرب حاجز حوارة.

وأغلقت قوات الاحتلال حاجز حوارة، وأعلنته منطقة عسكرية مغلقة، ومنعت مركبات الفلسطينيين من المرور، ما تسبب بأزمات مرورية خانقة.