الإعلان عن مشاريع تشغيلية وزيادة رواتب موظفي غزة

06 نوفمبر 2018
الصورة
محاولات للتخفيف من وطأة الحصار (عبد الحكيم أبو رياش)
+ الخط -

أعلن عدد من المؤسسات الحكومية في قطاع غزة، مساء اليوم الثلاثاء، إطلاق سلسلة من المشاريع المختلفة التي تهدف إلى التخفيف من حدة الأوضاع الاقتصادية المتردية، في ظل ما بات يعرف بالتفاهمات حول "مسيرات العودة وكسر الحصار".

وقال وكيل وزارة المالية في غزة يوسف الكيالي في المؤتمر الصحافي الذي عقدته كل من وزارة المالية والعمل والتنمية الاجتماعية بمقر المكتب الإعلامي الحكومي بمدينة غزة، إنه سيتم البدء في صرف رواتب موظفي حكومة غزة السابقة بنسبة 60 في المائة وحد أدنى 1400 شيكل (الدولار 3.7 شيكل)، بدءاً من يوم غد الأربعاء.

بدوره، ذكر وكيل وزارة التنمية الاجتماعية في غزة يوسف إبراهيم أن وزارته ستشرع بصرف مبلغ 700 شيكل لـ5 آلاف من عائلات الشهداء والجرحى من ذوي الإصابات الخطيرة وحالات البتر، موضحاً أنه سيتم صرف مبلغ 100 دولار لنحو 50 ألف أسرة محتاجة تم اختيارها وفقاً لمعايير محددة وعبر التوافق الوطني.

كذلك، فتحت وزارة العمل في غزة باب التسجيل أمام الخريجين والعاطلين عن العمل للتقدم لنحو 10 آلاف فرصة ستكون متاحة أمام الخريجين والعمال خلال الأيام المقبلة.
وبيّن وكيل وزارة العمل في غزة موسى السماك في كلمته خلال المؤتمر الصحافي، أن باب التسجيل سيكون مفتوحاً خلال الأيام المقبلة، مشيراً إلى أنه سيتم الاختيار بين المتقدمين وفقاً لآليات محددة وضعتها الوزارة.

ويعيش القطاع المحاصر من قبل الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 2006 واقعاً اقتصادياً متردياً، ارتفعت فيه معدلات الفقر والبطالة بشكل كبير، وازداد فيه عدد العوائل التي تعتمد على المساعدات الإغاثية التي تقدمها المؤسسات الدولية والأممية.

وتقود المخابرات المصرية حالياً جهوداً للوساطة بين حركة حماس والفصائل الفلسطينية وحكومة الاحتلال من أجل التخفيف من حدة الحصار الإسرائيلي مقابل وقف التوتر وضبط مسيرات العودة وكسر الحصار التي تتواصل منذ 30 آذار/ مارس الماضي واستخدم فيها الغزيون وسائل عدة للضغط على الاحتلال من أجل إنهاء حالة الحصار.

المساهمون