الأردن يرفع رواتب الموظفين بنسبة تتجاوز 20%

05 ديسمبر 2019
الصورة
الرزاز: الحكومة ركزت على الأقل دخلاً (Getty)
+ الخط -
أعلنت الحكومة الأردنية، اليوم الخميس، عن حزمة الإجراءات الثالثة من خطتها التحفيزية للاقتصاد الأردني، وتحسين مستويات المعيشة للمواطنين. 

وقال رئيس الوزراء عمر الرزاز، إنّ الحكومة قررت زيادة رواتب العاملين في الجهازين المدني والعسكري والمتقاعدين، مشيراً إلى أنّ 700 ألف مواطن سيلمسون أثر هذه الزيادة.

وأضاف الرزاز، خلال الإعلان عن الحزمة الثالثة، اليوم الخميس، أنّ "الحكومة مستمرة في تحقيق العدالة لكل القطاعات والفئات بهدف الإسهام في التنمية وبشكل مباشر"، مؤكداً أن "الحكومة ركزت في زيادة الرواتب على الأقل دخلاً والعسكريين والمدنيين".

وحسب رئيس الوزراء الأردني، فإنّ الحاجة كانت ماسة لمراجعة نظام الخدمة المدنية للوصول إلى نظام يحقق العدالة والأهداف التنموية للدولة الأردنية، مشيراً إلى أن العلاقة مباشرة بين تحسين الأجور والرواتب وربط العلاوات بالأداء.

وأوضح الرزاز، أنّ الحكومة وجدت رواتب تقاعدية تقل عن 420 دولاراً شهرياً وغير مرتبطة بالتضخم، حيث إن آخر زيادة على رواتب الموظفين الحكوميين كانت في عام 2010.



وجاءت الحزمة الثالثة تحت عنوان "رفع كفاءة القطاع العام وتحسين مستوى معيشة المواطنين"، ضمن برنامج حكومي اقتصادي لتحفيز النمو وتحسين الخدمات أطلقته الحكومة في 27 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وبحسب بيان حكومي: "تستهدف القرارات والإجراءات التي شملتها الحزمة التنفيذية الثالثة تحسين الواقع المعيشي للمواطنين، وتضمنت إعلان نظام خدمة مدنية جديد يهدف إلى رفع كفاءة العاملين في القطاع العام من خلال رؤية إصلاحية واستحداث مسارات مهنية لمن هم في القطاع العام".

ووفقاً للبيان الحكومي، فإنّ "الزيادة على رواتب العاملين في القطاع العام ستتراوح بين 15-20 في المائة للفئات الأولى والثانية والثالثة، بالإضافة إلى العلاوات التي ستكون مرتبطة بالمسارات المهنية والرتب فور جاهزيتها".

وبالنسبة للمتقاعدين المدنيين، فقد تمّت زيادة الرواتب الشهرية التقاعدية لهم بواقع 14 دولاراً في حدها الأدنى إلى 113 دولاراً في حدها الأعلى، بحيث يستفيد منها حوالي 81 ألف متقاعد.

أما الزيادات على رواتب العاملين في القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي والأجهزة الأمنية، فستكون بقيمة موحدة لجميع الرتب.

وبالنسبة للمتقاعدين العسكريين، انقسمت الزيادة على رواتبهم وورثتهم لقسمين: المرحلة الأولى نفذت بتوجيهات ملكية سامية اعتباراً من 1/10/2019 وتخص المتقاعدين العسكريين وورثتهم كافة.

وستشمل المرحلة الثانية، التي أعلن عنها الرزاز، اليوم، زيادة رواتب جميع المتقاعدين العسكريين من رتبة مقدم فما دون، وورثة المتقاعدين العسكريين المحالين على التقاعد بعد تاريخ 1/6/2010.

وسيتم صرفها لمستحقيها اعتباراً من تاريخ 1/1/2020، واستفاد من المرحلة الأولى نحو 180 ألفاً، فيما بلغ عددهم في المرحلة الثانية نحو 180 ألف مستفيد أيضاً. وسيكون إجمالي الزيادة للمرحلتين الأولى والثانية يتراوح بين 35.3 دولاراً و90.3 دولاراً وستكون استناداً إلى تعليمات غلاء المعيشة للمتقاعدين العسكريين وورثتهم.


وبالنسبة للمسارات المهنية والمهن المتخصصة، فقد تم التوافق مع النقابات المهنية على جميع التفاصيل المرتبطة بالمسارات المهنية والعلاوات الخاصة بكل مهنة، على أن يتم اعتماد المستويات والمسارات المهنية والرتب وعلاواتها الخاصة بكل مهنة، وبما ينسجم مع التوجه المشترك بين الحكومة ومجلس النقابات في توحيدها ما أمكن، من خلال تعليمات يتم إصدارها وإعلانها لاحقاً بالتعاون مع مجلس النقابات المهنية.

ويشار إلى أن موظفي الفئة الثالثة، من موظفي وزارة التربية والتعليم، مشمولون بهذه الزيادة، في حين أن موظفي الفئة الأولى والثانية من موظفي وزارة التربية والتعليم سبق وأن شملتهم الزيادة التي أعلن عنها في شهر أكتوبر/تشرين الأول من هذا العام.

من جانبه، قال وزير المالية محمد العسعس، إن زيادة الرواتب لن تسهم في زيادة النفقات التشغيلية للدولة للعام المقبل، مؤكداً أنه سيتم العمل على محاربة التهرب الضريبي، وكذلك المحافظة على الاستقرار المالي.

المساهمون