اشتباكات خلال اقتحام الاحتلال لمنازل منفذي عمليات بالضفة

اشتباكات خلال اقتحام الاحتلال لمنازل منفذي عمليات بالضفة

رام الله
محمد عبيدات
01 يوليو 2016
+ الخط -
اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، لليوم الثاني على التوالي، بلدة بني نعيم شرقي مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، وداهمت منزل الشهيد محمد طرايرة، منفذ عملية الطعن في مستوطنة "خارسينا" المقامة شرقي المدينة.

وأفادت المصادر المحلية، لـ"العربي الجديد"، بأن قوات الاحتلال عاودت اقتحام البلدة وسط إطلاق كثيف لقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى وقوع مواجهات مع الشبان الذين حاولوا التصدي لعمليات الاقتحام تلك، أسفرت عن إصابة العشرات بحالات الاختناق قدمت لهم طواقم الإسعاف العلاج اللازم بشكل ميداني.

كما داهم جنود الاحتلال منزل الشهيدة مجد الخضور، المتهمة بتنفيذ عملية الدهس بالقرب من مستوطنة "كريات أربع" شرقي الخليل، الجمعة الماضية، واعتقلوا أربعة شبان، هم: وليد حميدات، ومالك حميدات، وعدي حميدات، إضافة إلى الشاب نضال بلوط.

واعتقلت قوات الاحتلال أيضاً، الشاب سامر الجعبة، وهاشم الشرباتي، وفراس القواسمة، ومصعب أزغير، بعد مداهمة منازلهم الواقعة في أنحاء متفرقة من مدينة الخليل.

في غضون ذلك، أغلقت سلطات الاحتلال مداخل قرية دير الغصون، شمال شرقي مدينة طولكرم بالسواتر الترابية، بينما اقتحمت ضاحية شويكة بالمدينة وداهمت منزل الشهيد وائل أبو صالح، وهو منفذ عملية الطعن بمدينة "نتانيا" شمالي فلسطين المحتلة.

وفي طولكرم أيضاً، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب علي جراب من قرية عتيل شمالي المدينة، بينما اعتقلت االشاب باسل عباس من قرية جبع جنوب مدينة جنين، إضافة إلى الشاب كارلوس عواد من قرية عورتا جنوب شرقي مدينة نابلس.



ذات صلة

الصورة
مستوطنون يستولون على منزل بحي بطن الهوى/مركز "وادي حلوة"

سياسة

قمعت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، وقفة لأهالي حي بطن الهوى في بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى، والمتضامنين معهم، بعدما نظموا وقفة أمام المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس، التي ستنظر اليوم في الالتماس المقدم إليها.
الصورة
سياسة/لجنة المتابعة لفلسطينيي الداخل وحقوقيون/(العربي الجديد)

سياسة

عقدت لجنة المتابعة واللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية وجمعيات حقوقية، الثلاثاء، مؤتمراً صحافياً بشأن الاعتقالات الجماعية وتقديم لوائح اتهام ضد مئات المتظاهرين، والتي أطلقت عليها الشرطة الإسرائيلية حملة "القانون والنظام" قبل يومين.
الصورة

سياسة

وصل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن صباح اليوم الثلاثاء إلى تل أبيب، لدعم تثبيت وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة "حماس"، بعد 11 يوماً من العدوان على غزة، وكذلك بحث ملف إعادة إعمار القطاع المحاصر منذ أكثر من 15 عاماً.
الصورة
اعتداءات المستوطنين في اللد تتم بتسهيلات رسمية

تحقيقات

تتكامل أدوار مؤسسات إسرائيل الفاعلة في قمع الفلسطينيين، إذ يحظى المستوطنون المسلحون بحماية وتنسيق مع أمن الاحتلال أثناء تنفيذ اعتداءاتهم، عبر منظمات تدعي أن أهدافها غير سياسية، لكنها تحرض دون مواربة على القتل

المساهمون