استفتاء كتالونيا يضطر برشلونة لمواجهة لاس بالماس بدون جمهور

استفتاء كتالونيا يجبر برشلونة على مواجهة لاس بالماس بدون جمهور

01 أكتوبر 2017
الصورة
برشلونة قد يخسر نقاطاً في حال ألغيت المباراة (Getty)
+ الخط -
تسببت الاضطرابات الأمنية، التي شهدتها مدينة برشلونة، مع بداية استفتاء إقليم كتالونيا على الاستقلال، وتدخل الشرطة الإسبانية بإغلاق أكثر من مركز اقتراع في المنطقة، في أزمة بين برشلونة ورابطة الدوري الإسباني، بعدما قرر الأول عدم إقامة المباراة بسبب الأوضاع الأمنية وعدم تأمين المباراة، والتي كانت مقررة إقامتها على ملعب كامب نو، في إطار منافسات الجولة السابعة من الدوري الإسباني، قبل أن تتم إقامتها بدون جمهور.

وكانت مدينة برشلونة قد شهدت مواجهات بين المصوتين والشرطة الإسبانية، بعدما قامت الأخيرة بمحاولات لتعطيل سير الاستفتاء، وهو ما تسبب في حالة من التوتر في معظم مدن الإقليم، مما دفع الفريق الكتالوني إلى مطالبة رابطة الدوري الإسباني بإلغاء المباراة، وهو الأمر الذي قوبل بالرفض، واعتبر الاتحاد المحلي أن القرار سيكون من جانب واحد في حال تم إلغاء اللقاء.

وينتظر برشلونة رد الرابطة، وسط أنباء عن رفضها إلغاء المباراة قبل ساعة من انطلاقها، خاصة مع وجود لاعبي الفريقين في الملعب، ومواصلتهم التدريبات لحين صدور قرار نهائي بشأن وضع المباراة، وخاصة مع عدم وجود تأمين للمباراة من قبل السلطات الكتالونية.

وأشارت تقارير صحافية إلى أن المباراة قد تقام من دون جماهير، وأن هذا الحل الأقرب لتجنب فقدان الفريق نقاطاً، خاصة بعد عدم التوصل لاتفاق بشأن تأجيل المباراة، وهو ما وافقت عليه إدارة برشلونة، وبثت بياناً رسميّاً تعلن فيه هذا القرار.

وقال البرسا في البيان "برشلونة يدين كل الأحداث التي شهدتها مختلف مقاطعات ومدن كتالونيا لمحاولة منع المواطنين من ممارسة الحق الشرعي في التعبير عن الرأي. ونعلن إقامة مباراة اليوم أمام لاس بالماس بدون جمهور، بعد رفض رابطة الدوري الإسباني طلب التأجيل".

(العربي الجديد)

المساهمون