ادعاء طوكيو يطلب تعديل لائحة اتهام كارلوس غصن

14 مايو 2019
الصورة
تخضع تحركات غصن واتصالاته لمراقبة وقيود مشددة (فرانس برس)
ذكرت وكالة كيودو اليابانية للأنباء إن ممثلي الادعاء في طوكيو تقدموا بطلب بتعديل اتهامهم لكارلوس غصن، الرئيس التنفيذي السابق لشركة نيسان، بخيانة الأمانة وقدموا المزيد من التفاصيل بشأن تحويلات نقدية قالوا إن غصن أجراها مع صديق سعودي.

ويواجه غصن عدة اتهامات بارتكاب عدة مخالفات مالية والتربح على حساب نيسان موتور، وهو ينفي كل التهم المنسوبة إليه.

ورفضت محكمة يابانية الخميس الماضي استئنافا قدمه محامو الرئيس السابق لشركة نيسان، كارلوس غصن، بشأن شروط الإفراج بالكفالة التي تمنعه من التواصل مع زوجته بحرية.

وقال نائب المدعي العام شين كوكيموتو إن تحجيم الاتصال بكارلوس غصن "ضرورة مطلقة" بسبب مخاطر التلاعب بالأدلة. كما أعرب عن غضبه من إطلاق سراح غصن.

اعتقل غصن في نوفمبر/ تشرين الأول من العام الماضي بتهمة فساد مالي، وأطلق سراحه في مارس/ آذار الماضي بكفالة مليار ين (9 ملايين دولار)، لكن أعيد اعتقاله في الرابع من إبريل/ نيسان، ثم أطلق سراحه مرة أخرى في 25 إبريل/ نيسان بكفالة 500 مليون ين (4.5 ملايين دولار).

ووفقا لشروط الكفالة تخضع تحركات غصن واتصالاته لمراقبة وقيود مشددة للحيلولة دون فراره خارج البلاد والتلاعب بالأدلة.

ونقلت وكالة "فرانس برس" الشهر الماضي عن وسائل إعلام يابانية تأكيدها بأنه سيتمّ إرجاء محاكمة غصن، التي كان من المفترض أن تبدأ في أيلول/سبتمبر، وقد لا تُستأنف قبل العام 2020.

وقال غصن إنه ضحية انقلاب من مجلس الإدارة واتهم زملاءه السابقين في نيسان "بطعنه من الظهر" ووصفهم بأنهم منافسون يسعون لتعطيل تحالف أوثق بين نيسان ورينو، أكبر مساهم بها.


(العربي الجديد، وكالات)