إيران مهددة بعقوبات قاسية بسبب غياب النساء عن الملاعب

22 يونيو 2019
الصورة
لا يسمح للنساء بالدخول إلى الملاعب في إيران (Getty)
واصل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" تهديداته للبلدان المخالفة لقوانين كرة القدم عبر العالم، على غرار المنتخب المالي الذي تلقى تهديدات بالحرمان من المشاركة في كأس أمم أفريقيا، بسبب عدم تصويت الجمعية العامة العادية، وجاء الدور على إيران التي تلقت آخر إنذار من الرئيس جياني أنفانتينو.

وحثّ رئيس "فيفا"، الاتحاد الإيراني لكرة القدم، على السماح للنساء بالحضور إلى الملاعب خلال تصفيات كأس العالم عن قارة آسيا، التي ستحتضنها قطر في عام 2022.

واعتبر إنفانتينو قرار إيران بحرمان العنصر النسوي من المباريات أمراً مؤسفاً وغير مسؤول، وعلّق عليه: "منع النساء من دخول ملاعب كرة القدم بإيران أمر مؤسف ومخيب لآمالنا، ونتأسف لعدم استمرار تسهيل الأمور لهن، مثلما كان عليه الحال في مباراة إيران وسورية".

ورفض الرئيس السويسري صاحب الأصول الإيطالية، الممارسات التي طاولت النساء الراغبات في حضور المباريات، واعتقالهن لساعات طويلة، وأضاف: "لم يتم احترام التزامات الرئيس حسن روحاني في 2018، بعد أن وعدنا بتطورات مهمة وسريعة حول الموضوع".

وينتظر رئيس "فيفا" تبليغاً من المسؤولين على الكرة في البلد، بجميع الإجراءات والتدابير التي ستتخذها الحكومة في هذا الأمر، والبرنامج الجديد الذي يمنح الحرية للمرأة في الحضور بالمباريات، وإلا فسيكون ردّ الاتحاد العالمي لكرة القدم قوياً، عبر عقوبات قد تصل حتى الحرمان من المشاركة في المنافسات المنضوية تحت غطاء هذه الهيئة.