إيران تعلن تصديها لهجوم إلكتروني جديد

15 ديسمبر 2019
الصورة
أعلنت إيران تصديها للهجوم (Getty)
+ الخط -
أعلن وزير الاتصالات الإيراني اليوم الأحد أن البلاد تصدت لهجوم إلكتروني ثانٍ في أقل من أسبوع، وكان هذه المرة "يهدف إلى التجسس على المخابرات الحكومية".

وقال  محمد جواد آذري جهرمي على صفحته على "تويتر" إن الهجوم المزعوم "كُشف ونُزع فتيله بواسطة درع الأمن السيبراني. حددنا خوادم تجسس، وتعقبنا متسللين"، من دون أن يخوض في تفاصيل.



وكان جهرومي قد قال يوم الأربعاء الماضي لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إن هجوماً إلكترونياً "كبيراً" و"حكومياً" استهدف أيضاً البنية التحتية الإلكترونية لإيران، ولم يخض في أي تفاصيل عن الهجوم المزعوم سوى قوله إنه تم نزع فتيله وسينشر تقريراً حوله.

ونفى الوزير يوم الثلاثاء الماضي تقارير تحدثت عن عمليات اختراق مصارف إيرانية، من بينها تقارير نشرتها وسائل إعلام محلية عن اختراق حسابات ملايين من عملاء المصارف الإيرانية.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تقول فيها إيران إنها تصدت لهجوم إلكتروني، رغم أنها قطعت الإنترنت عن الكثير من بنيتها التحتية بعد أن تسبب فيروس "ستوكسنت" الحاسوبي الخبيث، الذي يُعتقد على نطاق واسع أنه من صنع الولايات المتحدة وإسرائيل، في تعطيل الآلاف من أجهزة الطرد المركزي الإيرانية أواخر الألفية الثانية.



في يونيو / حزيران الماضي، قال مسؤولون أميركيون إن فرق إنترنت عسكرية أميركية شنت هجوماً على أنظمة حواسب عسكرية إيرانية، حيث تراجع الرئيس دونالد ترامب عن خطط توجيه ضربة عسكرية تقليدية رداً على إسقاط إيران طائرة استطلاع أميركية في الخليج العربي.

وقد تصاعدت التوترات بين الولايات المتحدة وإيران منذ انسحاب ترامب العام الماضي من الاتفاق النووي، وتنفيذه سياسة "أقصى ضغط" مع طهران. منذ ذلك الحين، تعرضت إيران لعدة جولات من العقوبات القاسية.

(أسوشييتد برس)

المساهمون