إنييستا يرسم آخر لوحاته مع برشلونة مستعيناً بدموعه

21 مايو 2018
الصورة
إنييستا نجم برشلونة يودع الفريق (Getty)
+ الخط -
ذرف النجم الإسباني إندريس إنييستا دموع الحزن عقب المباراة الأخيرة التي يخوضها مع فريقه برشلونة، والتي لعبها ضد ريال سوسيداد في الجولة الثامنة والثلاثين من الدوري الإسباني بعدما سبق أن أعلن رحيله عن النادي الكتالوني نهاية الموسم.

ولم يتمالك إنييستا نفسه بعدما غادر الملعب للتبديل في الدقيقة 82 ليذرف الدموع وسط عاصفة تصفيق حارة من قبل مشجعي النادي الكتالوني الذين أحسنوا وداعه قبل اللقاء بتيفو جماهيري رائع على مدرجات كامب نو، وفي أجواء احتفالية باللقب وكذلك وداعية للقائد برشلونة.



وشهد اللقاء تكريم الجماهير لأندريس إنييستا الذي كان هذا اللقاء الأخير له بقميص البلاوغرانا، حيث رفع كل الحاضرين اللوحات التي كانت موجودة على مقاعدهم ووضعوها إلى جانب بعضها بعضا لتتكون صورة كبيرة لـ"الرسام" ومكتوب عليها "إنييستا لا نهائي" مع رقم 8 مقلوبا ليعبر عن علامة اللانهائية، في إشارة لبقائه نجما أسطوريا للفريق على الدوام.

والتقطت عدسات التصوير التلفزيونية دموع إنييستا الحزينة على فراق ناديه والجماهير، وربطته العديد من التقارير الصحافية بالانتقال للعب في الدوري الصيني أو الياباني وربما الدوري القطري الذي قدم عرضا كبيرا لضمه على غرار زميله السابق تشافي.

المساهمون