إعلانات خبيثة تخترق "سبوتيفاي"

08 أكتوبر 2016
الصورة
"سبوتيفاي" ليست المنصة الأولى (إمانويل دوناند/Getty)
+ الخط -


اشتكى عدد من مستخدمي تطبيق بث الموسيقى "سبوتيفاي" من برمجيات قادمة من إعلانات منبثقة على التطبيق. وفوجئ المستخدمون بإعلانات منبثقة لمواقع مشكوك فيها في الجزء المجاني من التطبيق. وهكذا تكون "سبوتيفاي" أحدث الخدمات التي تتعرض لهذا النوع من الاختراق بعد إصابة مواقع وازنة من قبل. 

وأوضحت صحيفة "ذا غارديان" البريطانية أن الواقعة قد تم التبليغ عنها من قبل المستخدمين عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وبينما اقتصرت غالبية الحالات على فتح نافذة منبثقة، لاحظ المستخدمون في بعض الحالات محاولة تحميل برمجيات خبيثة على أجهزتهم.

ودفعت الشكاوى بـ"سبوتيفاي" إلى الدخول على الخط. فنشرت رسالة طمأنة قالت فيها "لقد رصدنا إشكالاً يتعلق بتعرض عدد صغير من المستخدمين لمشكل يتعلق ببوابة منبثقة مريبة في القسم المجاني من خدمتنا. لقد حددنا مصدر المشكل وقمنا بوقفه، وسوف نواصل مراقبة الوضع".

وليست المرة الأولى التي تتعرض فيها مؤسسة لهذا النوع من البرمجيات الخبيثة. إذ سبق للأخيرة أن اخترقت مؤسسات وازنة منها "ياهو"، "نيويورك تايمز"، و"بي بي سي".

ويعود السبب وراء ظهور هذه الإعلانات الخبيثة إلى كون المؤسسات الكبرى تتعامل مع شركات إعلانية مستقلة. والتي تعرض المساحات الإعلانية في مزاد علني وعبره يتم تهريب الإعلانات إلى خادم الإعلانات ليتم انتشارها في باقي المنصات دفعة واحدة.

وكانت زيادة هذه الإعلانات قد تسببت سابقاً في ارتفاع في الإقبال على برامج حجب الإعلانات مثل "أد بلوك"، لكن نوعية الإعلانات المستخدمة على سبوتيفاي صعبة الرصد، لذا لا يوجد حل فعّال غير الاشتراك في النسخة المدفوعة.

(العربي الجديد) 










المساهمون