إصابات جديدة بفيروس كورونا لرياضيين في إسبانيا وتركيا

21 مارس 2020
الصورة
إصابة وو لي لاعب إسبانيول (Getty)
+ الخط -
لم يسلم عالم الرياضة من فيروس كورونا الجديد الذي أوقف بطولات عالمية، ويُهدد بإلغاء الموسم الكروي 2019-2020، كما أصاب رياضيين تم الإعلان عن إصابتهم أخيراً.

وأعلن رئيس رابطة الدوري المكسيكي لكرة القدم إنريكي بونييا إصابته بفيروس كورونا الجديد، وذلك عبر بيان رسمي، قال فيه: "أود أن أطلعكم على أن نتيجة اختبارات كوفيد-19 التي خضعت لها جاءت إيجابية. حتى الآن ورغم الاختبارات لا أشعر بأعراض خطيرة وسأظل في الحجر وفقاً لتوصيات وزارة الصحة".

وجاء إعلان بونييا عن إصابته بالفيروس، بعد ساعات من إعلان الحكومة المكسيكية عن 203 حالات مصابة بفيروس "كوفيد 19"، ليكون بونييا ثاني أفراد رابطة الدوري المكسيكي الذي يُعلن إصابته بالمرض بعد رئيس فريق أتلتيكو سان لويس، الإسباني ألبرتو ماريرو.


إصابة لاعب إسبانيول
وأعلن فريق إسبانيول الإسباني عن إصابة لاعب خط وسطه الصيني وو لي، بفيروس كورونا الجديد، إذ أشار إلى أنّ نتيجة الفحص الطبي كانت إيجابية، وهو الأمر الذي أكده الاتحاد الصيني أيضاً، والذي أشار إلى ظهور عوارض طفيفة على اللاعب وحاجته إلى العلاج.

وسرعان ما تحرّك الاتحاد الصيني لكرة القدم، وأجرى اتصالات مع الفريق الإسباني للاطمئنان على اللاعب وو لي، معرباً عن استعداده لتقديم المساعدة له فوراً، ومتمنياً له الشفاء العاجل. ووفقاً لفريق إسبانيول تم عزل اللاعب وو لي سريعاً، خصوصاً أنّ ستة من أعضاء الفريق أصيبوا بالفيروس.

إصابة لاعبي فنربخشة التركي
وفي السياق، أعلن فريق فنربخشة التركي لكرة السلة عن إصابة عددٍ من لاعبيه وأعضائه بفيروس كورونا الجديد، وذلك بعد ظهور أعراض المرض عليهم. وما إن ظهرت الأعراض، حتى قرر الجهاز الطبي في الفريق نقل المصابين إلى المستشفى للعلاج، وإجراء فحوصات إضافية.

وأشار فريق فنربخشة التركي، في بيان رسمي، إلى أنّه سيُتابع وضع اللاعبين الصحي عن كثب ويُتابع مع المستشفى كل التطورات الطبية، وسيُزود الجماهير ووسائل الإعلام بالمعطيات مباشرةً بعد الحصول عليها من المصادر الرسمية.