إشادة أميركية بحكومة الوفاق الليبية: نفخر بشراكتنا

26 مايو 2020
الصورة
السفير الأميركي: نفخر بالشراكة مع حكومة ليبيا الشرعية (فيسبوك)
أشاد السفير الأميركي لدى طرابلس، ريتشارد نورلاند، الإثنين، بشراكة واشنطن مع حكومة الوفاق  الليبية، منبها إلى أن "هناك قوى تسعى إلى فرض نظام سياسي جديد بوسائل عسكرية أو الإرهاب في ليبيا".

جاء ذلك خلال مشاركته مع السفير الأميركي لدى تونس "دونالد بلوم"، في إحياء "يوم الذكرى الوطني" بالمقبرة العسكرية الأميركية في تونس، حسب بيان نشرته السفارة على حسابها بموقع فيسبوك.

و"يوم الذكرى الوطني" حدث يقام كل عام في المقبرة العسكرية الأميركية بتونس، لـ"إحياء ذكرى الأميركيين الشجعان الذين ماتوا في شمال أفريقيا خلال الحرب العالمية الثانية في المعركة ضد الاستبداد"، حسب البيان.

وأضاف نورلاند في البيان، أن "الولايات المتحدة تفخر بالشراكة مع حكومة ليبيا الشرعية المعترف بها من الأمم المتحدة، وكل من هم على استعداد لحماية الحرية والسلام".

وأشار البيان إلى أن نورلاند، تحدث مع رئيس الوزراء الليبي فائز السراج، "لكي يؤكد مجددا تقدير الولايات المتحدة لالتزامه بالمفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة".

وأوضح البيان أن التحرك الأممي "يمكن أن يوقف التصعيد الخطير الجاري حاليا ويفتح الطريق إلى حل سياسي للصراع".


ويوم السبت، رحب نورلاند، في اتصال هاتفي مع السراج بـ"مساهمات حكومته المهمة في دحر الإرهاب وتحقيق السلام".

وقال مسؤولان أميركيان بارزان، مطلع الشهر الجاري، إن الولايات المتحدة لا تدعم هجوم قوات خليفة حفتر، المتمركزة في شرق ليبيا، على العاصمة طرابلس، وتعتقد أن روسيا تعمل مع رئيس النظام السوري بشار الأسد لنقل مقاتلين وعتاد إلى ليبيا.

تعليق: