إذا أردت أن تكون من المليارديرات... التحق بهذه الجامعات

18 أكتوبر 2017
الصورة
الطلاب في الجامعات الأميركية (Getty)
+ الخط -
إذا أردت أن تكون من أصحاب المليارات والثروات الضخمة... فعليك الالتحاق بعدد من الجامعات الأميركية المرموقة، فقد أشار تقرير صادر حول الجامعات الأكثر تخريجا للمليارديرات، والذين تبلغ ثرواتهم أكثر من مليار دولار، إلى أن جامعة بنسلفانيا تستحوذ على النسبة الأكبر من المتخرجين الذين أصبحوا من أصحاب المليارات.
وبحسب التقرير الذي نشر في مجلة "فوربس" العالمية، التي ترصد ثروات الأغنياء، فإن 18 خريجاً من جامعة بنسلفانيا باتوا من أصحاب المليارات. 

وبفضل كلية وارتون للأعمال، خرجت جامعة "بنسلفانيا" 18 مليارديراً، من بينهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب وإيلون ماسك وستيف وين وستيف كوهين. وبلغ عدد طلابها حتى عام 2013 نحو 98 ألف طالب.

تأسست جامعة بنسلفانيا The University of Pennsylvania في مدينة فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا على يد أحد مؤسسي الولايات المتحدة الأوائل، وهو بنجامين فرانكلين. وتعد رابع أقدم مؤسسة للتعليم العالي في أميركا، وواحدة من عدد من المؤسسات اللواتي يحملن لقب الجامعة الأميركية الأقدم، وحصلت أخيراً على المرتبة 18 على العالم. وهي مشهورة ومتميزة في كافة المجالات، مع نقاط قوة أكبر في مجال الطب وعلوم الحياة.

وحلت جامعة "ستانفورد" في المرتبة الثانية، حيث تضمنت سجلات طلابها القدامى 13 مليارديرا معظمهم يعملون في مجال التكنولوجيا حاليا، ومن بينهم المؤسس المشارك لخدمة "واتساب" بريان أكتون، والمؤسس المشارك لـ"سناب شات" بوبي ميرفي.

يذكر أن العديد من الخريجين من جامعة ستانفورد حصلوا على جائزة نوبل، إذ يقدر عدد الذين حصلوا على نوبل من خريجي الجامعة، بنحو 19 فرداً. يبلغ إجمالي الكلفة المالية للدراسة في الجامعة نحو 56 ألف دولار.

وفي المرتبة الثالثة جاءت جامعة "ييل"، حيث خرجت 13 مليارديراً هي الأخرى، منهم ستيفن شوارزمان وفريد سميث. وحصل نحو 19 متخرجاً على جائزة نوبل، وتعد من أقدم الجامعات الأميركية.

في المرتبة الرابعة، حلت جامعة كاليفورنيا الجنوبية، حيث يصل عدد الخريجين أصحاب المليارات إلى ما يقارب 11 مليارديراً.

كما شاركتها جامعة هارفرد، حيث يصل عدد الخريجين من أصحاب المليارات إلى ما يقارب 11 مليارديراً، وهي من أقدم الجامعات في الولايات المتحدة، تأسست عام 1636. وحصل نحو 40 متخرجاً من الجامعة على جائزة نوبل، تخرّج منها 7 رؤساء للولايات المتحدة، من ضمنهم باراك أوباما، والعديد من القادة في العالم، من ضمنهم أمين عام الأمم المتحدة السابق بان كي مون.

في المركز الخامس، حلت جامعة كولومبيا، ويصل عدد الخريجين منها من أصحاب المليارات إلى ما يقارب 8 مليارديرات. وفي المركز السادس، حلت كل من جامعة ميشيغان ودارتموث، ويصل عدد أصحاب المليارات المتخرجين منها إلى 7.

أما في المركز السابع، فحلت جامعة ديوك، وتخرج منها نحو 6 أشخاص، باتوا اليوم من أصحاب المليارات.

وفي المركز الثامن، حلت جامعة كورنيل، ويصل عدد الخريجين منها من أصحاب المليارات إلى نحو 5 أشخاص.

المساهمون