إبراهيموفيتش يصطدم بيوفنتوس في أول مباراة بعد عودته

04 يونيو 2020
الصورة
إبراهيموفيتش خلال مواجهة يوفنتوس الأخيرة بكأس إيطاليا (أليساندرو ساباتيني/Getty)
تبدد الخطر بشأن طبيعة إصابة المهاجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، التي كادت تهدد مستقبله مع ميلان. لذا، يصبّ تركيزه حالياً على مواجهة ناديه السابق يوفنتوس في قمة مرتقبة بالدوري الإيطالي.

ومن المتوقع غياب إبراهيموفيتش (38 عاماً)، عن المباريات الأولى لميلان في الكالتشيو والكأس بعد استئناف النشاط، عقب تعرّضه لإصابة في ربلة الساق خلال التدريبات الأولى للفريق بعد جائحة كورونا.


وأكدت صحيفة (توتو سبورت) الإيطالية أن إبراهيموفيتش ينشد العودة عند مواجهة اليوفي في سان سيرو في السابع من يوليو/ تموز، ليكون ظهوره الأول مع الروسونيري منذ نحو خمسة أشهر.
وكانت عودة إبرا إلى ميلان مذهلة في مطلع العام، بعد أن سجل 4 أهداف، وقدّم تمريرة حاسمة في 10 مباريات، ليساعد في تحسّن مركز ميلان قبل التوقف الطويل.


ويحيط الغموض بمستقبل زلاتان، وسط توقعات بعدم تمديد إعارته، وانتقاله إلى نادي هامربي السويدي الذي يمتلك حصة من أسهمه، وكان يتدرب معه خلال فترة العزل العام بسبب الوباء.

تعليق: