أنباء عن قصف مروحيات سعودية لمناطق سكنية بالمهرة اليمنية

أنباء عن قصف مروحيات سعودية لمناطق سكنية في المهرة اليمنية

03 اغسطس 2019
الصورة
تشهد المهرة حراكاً متصاعداً ضد وجود القوات السعودية (تويتر)
+ الخط -
في تصعيد لافتٍ وغير مسبوق في محافظة المهرة شرقي اليمن، أفادت أنباء، اليوم السبت، بقيام مروحيات تابعة للقوات السعودية بقصف مناطق سكنية، في وقتٍ نفت فيه مصادر قريبة من السلطة المحلية ذلك، وتحدّثت عن تعرض مروحيتين سعوديتين لنيران أرضية.

ووفقاً لمصادر محلية وإعلامية، فقد أطلقت مروحيات سعودية قذائف باتجاه منطقة العبري السكينة في مدينة الغيضة، مركز محافظة المهرة، من دون أن تتوفر على الفور معلومات بشأن آثار الضربات.

في المقابل، أعلنت مصادر أمنية تابعة للسلطة المحلية في محافظة المهرة أنّ مروحيتين تابعتين للقوات السعودية المنتشرة في المهرة، تعرضتا لنيران أرضية من منطقة العبري، واصفة ما جرى بـ"الهجوم الفاشل".

ونفى بيان منسوب إلى مصدر أمني مسؤول وزعه "مركز المهرة الإعلامي" التابع للسلطة المحلية، واطلع "العربي الجديد" على نسخة منه، أن تكون الطائرتان التابعتان للتحالف السعودي الإماراتي قد قامتا بأي رد فعل، وذكر أنّهما تجنبتا الرد على النيران الأرضية (المزعومة)، بسبب انطلاقها من مناطق مأهولة بالسكان.


وتشهد محافظة المهرة حراكاً متصاعداً ضد وجود القوات السعودية في البوابة الشرقية لليمن، منذ أكثر من عام، حيث شهدت المحافظة اعتصامات مفتوحة وتظاهرات متعددة، خلال الأشهر الماضية.

وتأتي المعارضة للوجود السعودي في المحافظة اليمنية المحاذية لسلطنة عُمان على إثر قيام القوات السعودية بتعزيز وجودها وبسط نفوذها في المنافذ الجوية والبرية والبحرية للمحافظة، دون مبرر لهذا الوجود، الذي يأتي في محافظة بعيدة عن المعارك المفترضة للتحالف مع جماعة "أنصار الله" (الحوثيون).

ويقول محللون إنّ السعودية تنفذ أجندة خاصة مرتبطة بمصالحها، بما في ذلك السعي لمد أنبوب نفطي يمتد من الأراضي السعودية، ليصل إلى سواحل المهرة المطلة على بحر العرب.

المساهمون