أنباء سارة عن صراع مدرب ميلان السابق مع السرطان

09 سبتمبر 2019
الصورة
ميهايلوفيتش مدرب فريق بولونيا (Getty)
تلقى عشاق كرة القدم عامة والدوري الإيطالي على وجه الخصوص، أنباء سارة حول المدرب الصربي لفريق بولونيا سينيسا ميهايلوفيتش، الذي يخضع لفترة علاج من مرض سرطان الدم.

وأكد المستشفى الذي يخضع فيه ميهايلوفيتش لجولة ثانية من العلاج الكيميائي أن مدرب بولونيا في حالة "جيدة جداً".

وأنهى مدرب ميلان السابق المرحلة الأولى من علاجه لسرطان الدم في 28 أغسطس/آب، وظهر على مقاعد البدلاء في أول مباراتين لبولونيا في دوري الدرجة الأولى الإيطالي ضد فيرونا وسبال.


وتم التأكيد بعد ذلك، يوم الإثنين، أن المدرب بدا بحالة جيدة بعد فترة علاجية ثانية في عيادة سانت أورسولا-مالبجي الطبية، إذ قال المستشفى في بيان رسمي: "الحالة السريرية للمريض جيدة جداً، والاختبارات التي أجريت قبل أن يسمح له المغادرة لأول مرة أظهرت نتائج مرضية من أول دورة له بالعلاج الكيميائي".

ولن يكون المدرب البالغ من العمر 50 عامًا حاضرًا عندما يسافر "روسوبلو" إلى بريشيا لمواجهة أصحاب الأرض في الأسبوع الثالث من عمر مسابقة الدوري الإيطالي لكرة القدم.