أرقام وأحداث مثيرة رافقت تتويج بايرن ميونخ بالدوري الألماني


17 يونيو 2020
الصورة
بايرن حصد لقبه الثامن توالياً (دوناتو/Getty)
اجتمعت الأرقام والأحداث في مباراة بايرن ميونخ ومضيفه فيردر بريمن، أمس الثلاثاء، في الأسبوع الـ32 من الدوري الألماني، ليرسم "البافاري" تتويجه بطلاً قبل نهاية المنافسة بمباراتين، وذلك للمرّة الثامنة على التوالي والـ30 في تاريخه.

وحقق البايرن 30 لقب دوري من بين 57 فرصة متاحة، منذ إطلاق منافسة الدوري الألماني عام 1963، ليكتب المجد بأحرف ذهبية، نصّبته ليكون أحد عمالقة أوروبا، وأكثرها استحواذاً على الألقاب المحلّية.

وسجّل لاعبو النادي "البافاري" 92 هدفاً خلال 31 أسبوعا، كأول نادٍ يحقق هذا الرقم، بعد مرور هذا العدد من الجولات، إذ قاد المد الهجومي المتألّق، الفريق نحو أرقام مثالية بصم عليها النجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، بشكل كبير.

وشهدت المواجهة وصول النجم البولندي، للهدف الـ45 في مشواره هذا الموسم في كافّة المنافسات، ليتوّج مجهوده برقم مميّز آخر، جعله محلّ إشادة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأثبت "ليفا" قدراته التهديفية من جديد، ليحقّق أفضل رقم له في الدوري، بوصوله للهدف الـ31، وهو رقم قابل للارتفاع قبل جولتين من اختتام الموسم، ليصبح ثاني لاعب أجنبي يصل لهذا الرقم بعد الغابوني بيير أمريك أوباميانغ.

وسجّل اللاعب الشاب الليبيري- الكندي ألفونو ديفيس، رقماً مبهراً، خلال انطلاقة خاطفة في إحدى اللقطات، إذ بلغت سرعته 36.5 كيلومتراً بالساعة، جعلته بتفوّق على المغربي أشرف حكيمي، الذي كان أسرع لاعب في الدوري الألماني منذ موسم 2011-2012.

وأفسد ديفيس إنجازه بلقطة في الدقيقة 19، بعد أن أقدم على اعتداءٍ ضد منافسه، إلا أن الغريب في الأمر، كان تغاضي الحكم هارم أوسميرس عن طرده، والاكتفاء بمنحه بطاقة صفراء فقط، لكنه لم يفلت من الطرد مع الحماس الشديد الذي أظهره، حيث طرده الحكم عند الدقيقة 79، لتكون أوّل بطاقة حمراء يتلقاها مع النادي.