أرسنال يقصي نابولي..وتشلسي ينجو من فخ سلافيا بـ"يورباليغ"

19 ابريل 2019
الصورة
فرحة نجوم أرسنال بالتأهل لنصف نهائي الدوري الأوروبي (Getty)
تمكّن نادي أرسنال الإنكليزي من التأهل إلى نصف نهائي الدوري الأوروبي، بعد فوزه على مُضيفه نابولي الإيطالي بهدف دون رد على ملعب "سان باولو" في إياب ربع نهائي المسابقة القارية، فيما نجا تشلسي من فخ سلافيا براغ التشيكي بانتصاره عليه 4-3، في حين نجح ناديا فالنسيا وأينتراخت فرانكفورت في الوصول لنصف نهائي "يوربا ليغ".


وبدأ نادي أرسنال المواجهة "الإنكليزية الإيطالية"، وأعين أبناء المدرب الإسباني أوناي إيمري على تسجيل الهدف الأول، بعدما اعتمد رفاق النجم الألماني مسعود أوزيل على التنظيم الدفاعي الجيد، والانطلاقات السريعة للفرنسي ألكسندر لاكازيت، وزميله الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ.

لكن في الجهة المقابلة لم يظهر نادي نابولي صاحب الأرض والجمهور بالعرض المطلوب منه، بسبب غياب مهاجميه عن تحقيق الخطورة اللازمة أمام شباك أرسنال، الذي ظهر نجومه بشكل جيد في الشوط الأول.

واحتسب حكم اللقاء خطأ لنادي أرسنال على مشارف منطقة الجزاء، لينبري لها النجم الفرنسي ألكسندر لاكازيت، ويطلقها قوية في شباك حارس نادي نابولي، الذي لم يستطع صدها في الدقيقة (36).

وحاول أرسنال في الشوط الثاني الحفاظ على هدف التقدم، من خلال قفل منطقة دفاعه، والاعتماد على الهجمات المرتدة المنظمة، فيما أراد نابولي إدراك هدف التعادل، بعدما سيطر على المواجهة، إلا أن فرصه لم تهدد مرمى الحارس التشيكي بشكل جدي، ليتأهل المدفعجية إلى نصف نهائي الدوري الأوروبي.


وفي المباراة الأخرى، نجا نادي تشلسي الإنكليزي من فخ ضيفه سلافيا براغ التشيكي، بعد أن فاز عليه بصعوبة بأربعة أهداف لثلاثة على ملعب "ستامفورد بريدج" في العاصمة البريطانية لندن، ضمن منافسات إياب ربع نهائي الدوري الأوروبي، مع العلم أنه انتصر ذهاباً بهدف دون مقابل.

ونجح النجم الإسباني بيدرو رودريغيز في تسجيل الهدف الأول لنادي تشلسي في الدقيقة الخامسة، بعد أن قدم مع رفاقه "تيكي تاكا" رائعة، حازت على إعجاب الجماهير الحاضرة في مدرجات الملعب.

وواصل تشلسي سيطرته على المباراة، بعدما تمكن من إضافة الهدف الثاني، عبر المدافع الإيفواري سيمون ديلي الذي سجل هدفاً عن طريق الخطأ في الدقيقة (9)، ليعزز النجم الفرنسي أوليفيه جيرو نتيجة اللقاء بهدف ثالث في الدقيقة (17)، ليعود الإسباني بيدرو رودريغيز لإحراز الهدف الرابع في الدقيقة (27)، من عمر الشوط الأول.

لكن في الشوط الثاني، فاجأ سلافيا براغ أصحاب الأرض والجمهور بهدف مبكر، عبر بيتر سيفشيك في الدقيقة (51)، ليعود اللاعب التشيكي مرة أخرى إلى هز شباك البلوز في الدقيقة (54).

وتراجع أبناء المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لنادي تشلسي إلى مناطقهم الدفاعية، حتى يحافظوا على نتيجة اللقاء، وضمان عدم حصول المفاجأة من قبل الفريق التشيكي، الذي اقترب من إقصاء البلوز من المسابقة القارية، لكن رفاق النجم البلجيكي إيدين هازارد تمكنوا من الوصول إلى نصف نهائي الدوري الأوروبي.


أما في المواجهة الإسبانية، فتمكن نادي فالنسيا من التأهل إلى نصف نهائي الدوري الأوروبي، بعد أن حقق الفوز على ضيفه فياريال على ملعب "ميستايا" بهدفين دون مقابل، عبر المدافع أنطونيو لاتوري غرويسو في الدقيقة (13)، وزميله دانيال باريخو قائد "الخفافيش" في الدقيقة (54).

وإلى اللقاء الآخر، تمكن نادي أينتراخت فرانكفورت من الفوز على ضيفه بنفيكا البرتغالي بهدفين دون رد في المباراة التي جرت بينهما على ملعب "كومرزبنك أرينا"، ليتأهل الفريق الألماني لنصف نهائي الدوري الأوروبي، رغم خسارته في لقاء الذهاب بأربعة أهداف مقابل هدفين.