أخطاء الحكام تثير "ضجة" بالدوري العراقي... وأندية تهدد بالانسحاب!

21 ابريل 2018
الصورة
من مباراة الزوراء وكربلاء بالدوري العراقي (حسوني السوداني)
+ الخط -
هدّد عدد من الأندية المشاركة بالدوري العراقي الممتاز لكرة القدم، بالانسحاب من الدوري المحلي رسمياً، بسبب أخطاء الحكام المستمرة في الدوري والتي ساهمت في تغيير نتائج الكثير من المباريات خلال منافسات الموسم الحالي.

وشهد الدوري العراقي بالموسم الحالي، أخطاء كارثية؛ بدءاً من الجولة الأولى ووصولاً إلى الجولة الثالثة والعشرين، بعدما شهد أخطاء واضحة في عدد من المباريات، الأمر الذي جعل تلك الأندية تفكر جدياً في الانسحاب من الدوري العراقي.

وتعرّض نادي الديوانية في الجولة الماضية لظلم تحكيمي واضح، بعدما ألغى الحكم المساعد هدفاً صحيحاً، كاد يكفيه الخروج متعادلاً أمام فريق نفط الوسط، فيما عانى نادي زاخو الأمرّين على ملعبه وكان قريباً هو الآخر من أن يخرج متعادلاً أمام نادي الشرطة، حينما ألغى الحكم المساعد هدفاً صحيحاً لهم بالدقائق الأخيرة.

وشهدت مباراة الزوراء وكربلاء أحداثاً مثيرة، بعدما قام حكم المباراة بطرد لاعبين من الزوراء ولاعب من كربلاء، واحتساب ركلة جزاء لكل فريق، إلا أن ركلة جزاء نادي الزوراء بالدقيقة (94) أثارت الجدل، لكون الخطأ خارج منطقة الجزاء، إلا أن الحكم تردد في قراره ثم استعان بحكم الراية قبل أن يحتسبها ركلة جزاء، ليسجل منها الزوراء هدفاً بالدقيقة (99) وليخرج منتصراً في مباراة مثيرة تحكيمياً.



وهدد ناديا الديوانية وكربلاء بالانسحاب من الدوري العراقي، بسبب أخطاء الحكام المثيرة، ثم أعلنا ذلك بشكل رسمي عبر إدارة الناديين.

وكان نادي الزوراء قد اشتكى من سوء التحكيم في مباراة الكلاسيكو أمام القوة الجوية، وتقدم بطلب إلى الاتحاد العراقي بعدم خوض أي مباراة بالدوري يقودها الحكم "هيثم محمد علي" الذي قاد مباراة الكلاسيكو أمام القوة الجوية قبل ثلاث جولات.

ورغم أخطائهم، فإن حكام الكرة العراقية يعانون من غياب الاهتمام والتطوير المطلوب من قبل الاتحاد العراقي لكرة القدم، كما سبق وأن اشتكى الحكام من عدم صرف مستحقاتهم المالية من تحكيم مباريات الدوري منذ بداية الموسم ولغاية اليوم، وهددوا مراراً بالإضراب عن تحكيم مباريات الدوري العراقي.


دلالات

المساهمون