"نتفليكس" تبدأ بعرض "جِن": فانتازيا وجرأة بالعربية

13 يونيو 2019
الصورة
اختار المسلسل الفانتازيا والإثارة (يوتيوب)
طرحت منصة البث الأميركية "نتفليكس" مسلسلها العربي الأول "جِن"، اليوم الخميس. وجاء العمل بمقاييس الشبكة العالمية، سواء من الناحية البصرية أو الجرأة في القصة والمضمون.

وسلسلة "جن" قصيرة، إذ لا تتعدى حلقاتها الخمس، وتتراوح مدتها بين 25 دقيقة فقط و47 دقيقة كحدّ أقصى في الحلقة الأولى وعنوانها "همسات مريبة".

ويبدو أن الجمهور المستهدف هو المراهقون والشباب، إذ تصنفه "نتفليكس" ضمن فئة "برامج تلفزيونية للمراهقين"، إلى جانب "برامج تلفزيونية في الشرق الأوسط".

كما تصنف العمل ضمن فئة "الإثارة التلفزيونية" و"تلفزيون الخيال العلمي والفانتازيا"، وهنا يبدأ الفرق بين هذا العمل وما يسود العالم العربي من مسلسلات لا يزال منتجوها يخافون من هذا التصنيف.

ويقترب العمل من الثقافة العربية عبر اختيار تيمة الجن، كما يبدو من العنوان وكما يظهر من مشاهد المسلسل. إذ يستعرض رحلة مجموعة من المراهقين إلى البتراء الأثرية في الأردن، حيث يعاني الأبطال مع رغبة قوى الجن في التخلص منهم واحداً تلو الآخر، إذا لم يتحركوا قبل فوات الأوان.

ويبتعد العمل عن ثقافة المسلسل العربي، عبر طرح مواضيعه بجرأة غير معهودة في المسلسلات العربية، وإن تعوّد عليها مشاهد الأفلام العربية في السينما. إذ منذ الدقيقة الأولى تبرز العلاقات الجنسية بين أبطاله، وأقرب إلى ما تعوّد عليه متابع المسلسلات الأجنبية.

والعلاقات بأنواعها موضوع بارز في المسلسل، فهو ليس فاتازيا خيالية فقط، بل يحاكي مشاكل المراهقين مع تجربة العلاقات العاطفية من قُرب وانفصال وجَفاء وحب من طرف واحد، ومع العلاقات الأسرية من وفاة أفراد الأسرة إلى العنف الأسري، مروراً بمحاولة احتواء المراهق متقلب المزاج لأسباب طبيعة مرحلته العمرية.

كما يبدو العمل بمقاييس "نتفليكس" من حيث جودة الصورة والصوت، والمؤثرات البصرية الدقيقة.

يذكر أن مسلسل "جن" من بطولة سلمى ملحس، سلطان الخيل، حمزة عقاب، عائشة شحالتوغ، زيد الزعبي، بان حلاوة وياسر الهادي. ومن إخراج اللبناني ميرجان بو شعيا والأردني أمين مطالقة. ومن تأليف بوشعيا إلى جانب إيلان وراجيف داساني.

دلالات