"مهرجان الشريط المرسوم": من باتمان إلى "امْقيدش"

01 أكتوبر 2019
الصورة
(من معارض التظاهرة)

حتى الخامس من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، تتواصل في الجزائر العاصمة فعاليات الدورة الثانية عشرة من "مهرجان الجزائر الدولي للشريط المرسوم"، التي انطلقت مساء اليوم الثلاثاء بمشاركة قرابة تسعين رسّاماً من خمسة عشر بلداً.

وإضافةً إلى الجزائر التي تُشارك بقرابة خمسين فنّاناً، يشارك قرابة أربعين فنّاناً من بلدان أجنبية مختلفة؛ من بينها بلجيكا وإسبانيا وكوبا، إضافةً إلى بولندا التي تحضر لأول مرّة، والولايات المتّحدة التي تحلّ كضيف شرف.

من بين الفنّانين الذين يشاركون في التظاهرة الجزائريان بُشرى مختاري ومحمد بوجلّة، والبولندي المقيم في سويسرا غريغورز روزينسكي، الذي عُرف بشخصياته في سلسلة "تورغال" (1977 - 2018)، التي تدور أحداثها حول مغامرات الفايكينغ وأساطيرهم شمال غرب أوروبا.

إلى جانب معارض الشريط المرسوم التي تستمرّ على مدار خمسة أيّام هي عمر التظاهرة، تُنظَّم عدّة ندوات ومحاضرات تتناول تاريخ وواقع هذا الفن في إسبانيا والسويد والولايات المتّحدة، كما تُقام ورش تدريبية حول الرسم والتلوين وفقرات خاصّة بالأزياء التنكّرية.

وتحتفي الدورة الجديدة بالذكرى الخمسين لصدور "امْقيدش"؛ أوّل مجلّة جزائرية متخصّصة في الشريط المرسوم (الكوميكس)؛ حيث انطلقت سنة 1969 واستمرت حتى سنة 1983. خلال هذه الفترة، التي شهدت صدور 31 عدداً، برز العديد من رسّامي الشريط المرسوم الجزائريّين؛ من بينهم منوّر مرابطين (سْليم)، ومحمد مازاري (ماز)، ومحمد عرّام، وأحمد هارون.

كما تحتفي الدورة بمجلّة "سبيرو"؛ الأسبوعية البلجيكية التي تصدر بالفرنسية منذ عام 1938، ومن خلالها اكتشف متابعو فنّ "الكوميكس" العديد من الشخصيات البارزة في هذا المجال؛ مثل "لاكي لوك" (لوكي المحظوظ)، و"سمارفس" (السنافر).

يُخصّص المهرجان جناحاً للولايات المتّحدة التي تشارك بناشرين بارزين في المجال؛ مثل "دي سي كوميكس" و"مارفل" اللتين تُعتبران من أبرز وأقدم دور النشر المتخصّصة في "الكوميكس"؛ حيث تأسّست الأولى سنة 1934 والثانية سنة 1939، ومن خلال أعمالهما المصوَّرة برزت مجموعةٌ من الشخصيات الخارقة التي اكتسبت شهرةً عالمية وتحوّل كثير منها إلى أفلام سينمائية ومسلسلات تلفزيونية؛ مثل "سبايدر مان"، و"آيرون مان"، و"كابتن أميركا"، و"هالك"، وبلاك بانتر"، و"إكس مان"، و"سوبر مان"، و"كاتو وومن"، و"باتمان".

وفي هذا السياق، تحتفي التظاهرة بمرور ثمانين عاماً على ظهور شخصية "باتمان" (الرجل الوطواط)، التي ابتكرها الرسّام الأميركي بوب كاين ومواطنه السيناريست بيل فيغنر سنة 1939.

دلالات