"طالبان" تسمح للصليب الأحمر بالعمل مجدداً في أفغانستان

15 سبتمبر 2019
الصورة
مفاوضات أجريت بين طالبان والصليب الأحمر بالدوحة(شان ماراي/فرانس برس)

أعلنت حركة "طالبان" السماح مجدداً للهيئة الدولية للصليب الأحمر بمزاولة العمل في أفغانستان، بعد نقاشات طويلة دارت بين الطرفين في العاصمة القطرية الدوحة. وكانت طالبان قد حظرت في أبريل/نيسان الماضي أنشطة الصليب الأحمر ومنظمة الصحة العالمية بحجة عدم وفائهما بالوعود.

وأعلنت حركة طالبان، في بيان لها اليوم الأحد، أن الحظر الذي فرضته على أنشطة الصليب الأحمر وإقدامها على إلغاء ما كان بينهما من تعهد، الذي يبرم عادة بين الحركة وجميع المؤسسات غير الحكومية، بسبب التحفظات حيال كيفية تنفيذها لأنشطتها.

وأضاف البيان أن نتيجة الاتصالات والمباحثات بين قيادة الحركة والصليب الأحمر والتي جرت في الدوحة، نتج عنها الاتفاق على وعود جديدة، بالإضافة إلى ما كان بينهما من تعهدات سابقة، وبناءً على ذلك تسمح الحركة للصليب الأحمر بمزاولة عملها من جديد في أفغانستان.

وذكر أن حركة طالبان من خلال نشر هذا البيان تطلب من جميع عناصرها أن يتيحوا الفرصة لأنشطة اللجنة مع توفير الأمن لموظفيها.
وكانت الهيئة الدولية للصليب الأحمر قد أعلنت تعليق أعمالها في أفغانستان في أبريل الماضي، بعدما أعلنت طالبان حظر أنشطتها وأنشطة منظمة الصحة العالمية بحجة الوضع الأمني الذي لا يمكّن بعض المؤسسات الدولية من تنظيم أعمالها بشكل جيد، مشيرة إلى أن المنظمتين لم تفيا بوعودهما مع طالبان حيال أنشطتهما في أفغانستان.

كما أوضح بيان الحركة حينها أن لدى طالبان شكوكاً وشبهات حول حملات التطعيم التي تطلقها منظمة الصحة العالمية في أصقاع البلاد، علاوة على وجود تهديدات أمنية موجهة إليها وإلى الصليب الأحمر.

كذلك، أضاف البيان أنه بالنظر إلى هذه الأسباب قررت اللجنة العسكرية في الحركة حظر أنشطة المنظمتين، ولا يمكن للحركة أن تعطي أي ضمانات أمنية للمنظمتين حيال أعمالهما وموظفيهما.