"ذا بوست" يجمع سبيلبرغ وهانكس وستريب

07 مارس 2017
الصورة
ستيفن سبيلبرغ وتوم هانكس (Getty)
+ الخط -
يستعد المخرج الحائز على جائزة "أوسكار"، ستيفن سبيلبرغ، لبدء فيلمه الجديد الذي يحمل اسم "ذا بوست" The Post، بالتعاون مع الممثل توم هانكس والممثلة ميريل ستريب. وتدور قصة الفيلم حول صحافيين يتحديان الحكومة الأميركية في عام 1971.

ويعرض الفيلم قصة المحرر في صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية، بِن برادلي، والناشرة، كاثرين غراهام، وتحديهما الحكومة الأميركية، على خلفية الحق في نشر تقارير حول مجموعة من وثائق البنتاغون المثيرة للجدل في عام 1971.


وسيلعب هانكس دور برادلي، بينما تلعب ستريب دور غراهام، وفق ما ذكر موقع "ديدلاين"، اليوم الثلاثاء.

وتضمّ الوثائق المذكورة معلومات سرية حول حرب فيتنام، إذ دخل برادلي وغراهام في معركة قانونية بسببها، بينما سجن المحلل العسكري، دانيال إلسبرغ، بتهمة التآمر والتجسس، ولم يعرف من سيلعب دوره بعد.

ويأتي فيلم "ذا بوست" في وقت تواجه فيه الصحافة الأميركية هجوماً شرساً من قبل الرئيس الأميركي، دونالد ترامب. ولم تسلم ستريب من تغريدات ترامب اللاذعة أيضاً، إذ وصفها بـ "الممثلة المبالغ في تقديرها"، بعد انتقادها له في خطابها، خلال حفل "غولدن غلوب" الأخير.


(العربي الجديد)

المساهمون