"درع الفرات" تتقدّم شرق حلب والنظام يستعيد مواقع غربها

"درع الفرات" تتقدّم شرق حلب والنظام يستعيد مواقع غربها

09 نوفمبر 2016
الصورة
الجيش الحر سيطر على قرى (مأمون أبو عمر/ الأناضول)
+ الخط -



سيطرت فصائل "الجيش السوري الحر"، المشاركة في عملية "درع الفرات"، أمس الثلاثاء، على ثلاث قرى يسيطر عليها مقاتلو تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، في شرق مدينة حلب، فيما استعاد النظام مواقع سيطرت عليها المعارضة مؤخراً، غربي المدينة.

وقال مصدر إعلامي من "غرفة عمليات حوار كلس" المشاركة في "درع الفرات"، لـ"العربي الجديد"، إنّ "مقاتلي الجيش الحر، سيطروا على قرى سوسنباط وترحين ونعمان، شمالي مدينة الباب، بعد اشتباكات مع مقاتلي داعش"، مشيراً إلى "تدمير سيارة مفخخة تابعة للتنظيم على أطراف قرية شدود، قبل انفجارها".

في المقابل، سيطرت قوات النظام، مدعومةً بعناصر من المليشيات اللبنانية والعراقية، وبغطاء ناري كثيف على كامل مشروع "1070 شقة" جنوب غربي مدينة حلب، بعد اشتباكات عنيفة مع المعارضة.

وجاءت السيطرة على المشروع، عقب تقدّم القوات إلى تلة مؤتة المطلة على المشروع، الذي استكملت المعارضة السيطرة عليه، مؤخراً في معركة فك الحصار عن حلب.

وتحاصر قوات النظام السوري، أكثر من 300 ألف مدني في أحياء حلب الشرقية، فيما أطلقت المعارضة مؤخّراً معركة لكسر الحصار، سيطرت خلالها على قرية منيان وضاحية الأسد، غربي المدينة.