"دايملر" تستدعي 744 ألف سيارة "مرسيدس بنز" في أميركا بسبب عيوب بالسقف

05 يناير 2020
الصورة
"دايملر" تستدعي أكثر من 24 طرازاً من "مرسيدس بنز"(Getty)
+ الخط -

قالت شركة "دايملر" الألمانية لصناعة السيارات، السبت، إنها ستستدعي 744 ألف سيارة "مرسيدس بنز" في الولايات المتحدة، تشمل إنتاج الفترة من 2001 حتى 2011، لأن السقف الزجاجي المتحرك قد ينفصل ويشكل خطراً على الركاب.

ويغطي قرار الاستدعاء أكثر من 24 طرازاً من الفئات "سي" و"سي.إل.كيه" و"سي.إل.إس" و"إي".

وقالت الشركة، في بيان، إنّ "أصحاب السيارات الذين دفعوا أموالاً لإصلاح هذا العيب سيحق لهم المطالبة باسترداد ما دفعوه". وقال متحدث باسم الشركة إنه لا يملك العدد الإجمالي للسيارات التي ستُستدعى على مستوى العالم.

وقالت "دايملر" إن الوكلاء سيفحصون اللوح الزجاجي ويستبدلون السقف المتحرك إذا اقتضى الأمر.

وفي الشهر الماضي، وافقت وحدة "مرسيدس بنز" في الولايات المتحدة، على دفع غرامة مدنية 20 مليون دولار؛ بسبب تصرفاتها في استدعاء السيارات في البلاد، بعد تحقيق استمر عاماً أجرته الحكومة الأميركية في استدعاء 1.4 مليون سيارة.

واستدعت "دايملر" آلاف السيارات، خلال السنوات الماضية؛ بسبب وجود عيوب بها، ففي مارس/ آذار 2017، قالت الشركة الألمانية إنها ستستدعي مليون سيارة من أحدث طرز "مرسيدس بنز" من أنحاء العالم؛ بسبب خطر احتراقها، بعدما جرى الإبلاغ عن 51 حادثة حريق.

وفي 21 أغسطس/ آب 2018، أكدت وزارة النقل الألمانية، أنّ عدد سيارات الديزل التي يتعين على مجموعة "دايملر" استدعاؤها على خلفية فضيحة التلاعب في قيم العوادم، يبلغ 690 ألف سيارة على مستوى أوروبا. وأوضحت الوزارة أنّ من بين هذه السيارات 280 ألف سيارة داخل ألمانيا.

وكان وزير النقل الألماني اندرياس شوير، قد أعلن، منتصف يونيو/ حزيران 2018، عن استدعاء هذه السيارات، بعد لقاء عقده مع ديتر تستشه رئيس مجموعة "دايملر"، وكان الحديث آنذاك يتعلق بـ 774 ألف سيارة منها 238 ألف سيارة في ألمانيا.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول 2017، أعلنت "دايملر" أنها سوف تستدعي 400 ألف سيارة موديل "مرسيدس بنز" من المملكة المتحدة؛ بسبب عيوب محتملة متعلقة بالوسائد الهوائية.

وقال المتحدث باسم الشركة، إنه "إذا تم كسر عمود الساعة بالسيارة، وكانت مكونات الأسلاك غير جيدة، فإن هذا قد يؤدي إلى تفريغ شحنات كهربية في الوسادة الهوائية الخاصة بالسائق"، بحسب ما أوردته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

وأضاف المتحدث باسم "دايملر" أنّ قضية الوسائد الهوائية لم تؤثر إلا على بعض السيارات "في ظروف نادرة"، ولم تسجل أي وفيات، ولا تتعلق بفضيحة شركة وسائد الهواء "تاكاتا".

ولفت "دايملر" إلى أنّ "السيارات آمنة في ظروف التشغيل العادية، ولكن إذا أضاء التحذير الخاص بالوسائد الهوائية، يجب على العملاء الاتصال بالمساعدة أو التواصل مع أقرب متجر تجزئة، ولن يستغرق الإصلاح أكثر من ساعة واحدة".

(رويترز، العربي الجديد)

دلالات

المساهمون