"تحرير الشام" تعلن مقتل 20 عنصراً للنظام

25 يناير 2020
قالت شبكة "إباء" المقربة من "هيئة تحرير الشام"، اليوم السبت، إن 20 عنصراً من قوات النظام قُتلوا، وجُرح آخرون على محور تل مصطيف شرق إدلب، خلال تصدي مقاتلي "تحرير الشام" لمحاولة تقدم قوات النظام خلال ساعات الليل.

ونفت مصادر الهيئة صحة الأنباء عن سيطرة قوات النظام على قرى تل خطرة وأبو جريف وكرسيان وتقانة والدير الغربي جنوب شرق إدلب، مشيرة إلى أن المعارك ما زالت مستمرة حول هذه المناطق.

ونشرت الفصائل تسجيلاً مصوراً، يُظهر طائرة استطلاع إيرانية قالت إنها أسقطتها في أجواء معرة النعمان جنوب إدلب، وأظهر التسجيل الطائرة كبيرة الحجم، والتي قامت الفصائل بنقلها بسيارة عسكرية.  

وفي ريف حلب الغربي، أعلنت الفصائل العسكرية تصديها لمحاولة تقدم من قبل قوات النظام السوري على محور "إكثار البذار"، شمال غرب مدينة حلب بحسب شبكة "إباء" الإخبارية. فيما أعلنت "الجبهة الوطنية للتحرير"، المنضوية في صفوف الجيش الوطني، استهدافها بصواريخ غراد نقاط تمركز للنظام داخل مطار النيرب العسكري جنوب شرق مدينة حلب، وتحقيق إصابات مباشرة.

تعليق: