"بيكيه" يُهاجم صحيفة "مدريدية" بسبب لقطته المثيرة للجدل

"بيكيه" يُهاجم صحيفة "مدريدية" بسبب لقطته المثيرة للجدل

24 ابريل 2016
الصورة
بيكيه غاضب من الصحافة الإسبانية (Getty)
+ الخط -


شنَّ مدافع فريق برشلونة الإسباني، الدولي الإسباني جيرارد بيكيه، هُجوماً لاذعاً على صحيفة "إيه.بي.سي" الإسبانية، وذلك بسبب تقرير نشرته عبر موقعها الإلكتروني على شبكة الإنترنت، ادعت فيه أن المدافع الإسباني أبعد إحدى الكرات بيده من على خط المرمى خلال المواجهة التي جمعت فريقه أمام ضيفه سبورتنغ خيخون، مساء يوم أمس السبت، على ملعب كامب نو، ضمن منافسات الجولة الخامسة والثلاثين من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وكان الشوط الأول من زمن المباراة، التي اكتسح فيها فريق برشلونة الإسباني ضيفه سبورتنغ خيخون بنتيجة ستة أهداف بدون مقابل، قد شهد لقطة مُثيرة للجدل كان بطلها مدافع الفريق الكتالوني، الدولي الإسباني جيرارد بيكيه، الذي أنقذ مرمى فريقه من فرصة تسجيل هدف محقق، حينما أبعد إحدى الكرات من على خط المرمى، ليحرم بالتالي فريق سبورتنغ خيخون من تسجيل هدف التعادل، حيث كانت النتيجة تُشير لتقدم فريق البلاوغرانا بنتيجة هدف دون مقابل.

واتهمت بعض الصحف الإسبانية، المعروفة بولائها الشديد لنادي ريال مدريد الغريم التقليدي للفريق الكتالوني، مدافع الفريق الكتالوني بتعمد لمس الكرة بيده من أجل إبعادها عن مرمى فريقه، حيث وصفت صحيفة "إيه.بي.سي" المدريدية هذه اللقطة بالمسرحية الهزلية، مُؤكدة أن الحكم الإسباني، كارلوس كلوس غوميز، حرم فريق سبورتنغ خيخون من ركلة جزاء واضحة، في وقتٍ تغاضى فيه عن إشهار البطاقة الحمراء في وجه بيكيه.

ولم يرق حديث صحيفة "إيه.بي.سي" المدريدية للاعب الإسباني، البالغ من العمر 29 عاماً، الذي نشر تغريدة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تغريدة هاجم من خلالها الصحيفة الإسبانية واسعة الانتشار قائلاً: "كيف يمكنك التعامل مع مثل هؤلاء؟ إنه لأمر مخزٍ".

المساهمون