"إبداع الإرادة"... معرض لذوي الإعاقة في غزة

غزة
جهاد عويص
03 ديسمبر 2018


بعد أن لمست الفلسطينية شذى ياسين أن من يعانون من إعاقة في الأطراف العلوية، يواجهون نوعا من الإهمال مقارنة بذوي الإعاقات الأخرى في مدينة غزة، كرّست وقتها مع زميلة لها، لإطلاق مشروع إلكتروني يهدف إلى مساعدة هؤلاء في إعادة تأهيل حركة اليدين.


وقالت ياسين لـ"العربي الجديد"، إن "مشروعها يركز على استعراض عدد من التمارين المرتبطة بحركة اليد لدى ذوي الإعاقة، ومحاولة إعادة تأهيل عظام مفصل الكوع والرسغ، وهو متاح عبر تطبيق إلكتروني للهواتف الذكية".

وعرضت الشابة الفلسطينية مشروعها خلال معرض "إبداع الإرادة" الذي افتتح اليوم الاثنين، في مدينة غزة، بمناسبة اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، وضم مشاريع يُديرها أشخاصُ من ذوي الإعاقة.

راوية عياد، تنتج المطرزات والأكسسوارات، ولم تمنعها حادثة أصابتها في التسعينيات، وأدت إلى بتر عدد من أصابع يديها من العمل، وإنتاج المشغولات بأصابعها المتبقية.

وقالت عياد لـ"العربي الجديد"، وهي تطرز منتجاً جديداً: "الإعاقة لم تمنعني من الوصول إلى أهدافي في الحياة. تعرضت لحادثة في عمر 15 سنة، ومنذ ذلك الوقت، أعمل في المطرزات التي أصبحت مصدر دخل لي، ولدي أيضاً مشاريع أخرى. البتر لم يؤثر عليّ وأعطاني قوة وإرادة أكبر".





ودشن القائمون على المعرض زاوية خاصة بالأطراف الصناعية استعرضها الشاب محمد صبيح، من "مركز الأطراف الصناعية" في غزة الذي بات يستقبل نحو 200 حالة شهريا منذ بدء مسيرات العودة وكسر الحصار.

وأكد صبيح لـ"العربي الجديد"، أن هذه الفعاليات وتصدي الاحتلال لها "زادت من حالات البتر في غزة، وبات أغلب هؤلاء يحتاجون أطرافا صناعية. المركز يقدم خدمات مختلفة، منها الأطراف الصناعية للجزأين العلوي والسفلي، وأجهزة تقويم العظام، والعلاج الطبيعي".


وشمل معرض "إبداع الإرادة" زوايا مختلفة لأشخاص من ذوي الإعاقة، بعضها يهدف لمساعدتهم في تخطي الصعوبات التي تواجههم في قطاع غزة.

مشروع آخر، قدمته الشابتان يسرا شابط ووئام الجرو في المعرض، ويهدف لتحقيق الاستقلالية في الحركة والتنقل لدى ذوي الإعاقة، وقالت شابط لـ"العربي الجديد": "صممنا جهازاً يمكن الأشخاص ذوي الإعاقة من الانتقال إلى أماكن مختلفة باستقلالية تامة. يستطيع الشخص تشغيل الجهاز بعد تثبيت جسده عليه، والتحكم في حركة الوقوف والجلوس، كما يتمتع الجهاز بمرونة الحركة والقدرة على تجاوز الممرات الضيقة والعقبات المختلفة".






ذات صلة

الصورة
صلاح قديح الرئيسية

مجتمع

أحبّ الغزي صلاح قديح صناعة الأفران الطينية مذ كان صغيراً. واليوم، باتت هذه الأفران مطلوبة في غزة بسبب انقطاع التيار الكهربائي والغاز
الصورة

أخبار

جددت "كتائب القسام"، الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الأربعاء، التأكيد على أنّ الاحتلال الإسرائيلي سيدفع ثمن أي عدوان على الشعب الفلسطيني ومواقع المقاومة العسكرية.
الصورة
قصف إسرائيلي على غزة/سياسة/الأناضول

أخبار

قصفت طائرات حربية ومروحية إسرائيلية، فجر وصباح اليوم الأربعاء، عدداً من مواقع المقاومة الفلسطينية في شمال ووسط قطاع غزة، فيما ردّت المقاومة بإطلاق رشقات صاروخية محلية باتجاه مستوطنات "غلاف غزة".
الصورة

أخبار

أتمّت الإمارات العربية المتّحدة ومملكة البحرين، اليوم الأربعاء، وبين يدي الرئيس الأكثر فضائحيّة وإشكالًا وعنصرية في التاريخ الأميركي، عهد العلاقات السريّة مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، بالتوقيع على اتفاق يبدو أنه يتجاوز "سلام" الند للند، إلى التحالف.