"أنقذوا الأطفال" تعلّق عملها بجنوب السودان بعد نهب مخازنها

"أنقذوا الأطفال" تعلّق عملها بجنوب السودان بعد نهب مخازنها

03 مارس 2017
الصورة
تجنيد الأطفال في جنوب السودان (تشارلز لومودونج/فرانس برس)
+ الخط -

أعلنت منظمة "أنقذوا الأطفال" البريطانية، تعليق جميع عملياتها الإنسانية بمنطقة "وات" الواقعة بولاية "بيه" شمال شرقي دولة جنوب السودان، بعد تعرض مخازنها للنهب على يد مجهولين، الأسبوع الماضي.

وذكرت المنظمة، في بيان اليوم الجمعة، إن "مجموعة من المسلحين بمنطقة وات، قاموا باقتحام مخازن المنظمة، ونهب جميع المساعدات التي يفترض أن تقدم لسكانها. تلك المساعدات تشمل أدوية ومواد تغذية لطلاب المدارس إضافة إلى عدد من السيارات التابعة للمنظمة".

وأضافت المنظمة "نقول بشكل واضح إننا سنوقف جميع عملياتنا الإنسانية بالمنطقة، إلى حين التأكد من تحسن الأوضاع الأمنية".

والأسبوع الماضي، قامت عدة منظمات عاملة بولاية الوحدة (شمال) بسحب أطقمها العاملة بمنطقة (مينديت)، بعد تدهور الأوضاع الأمنية بالمنطقة التي شهدت مواجهات متفرقة بين الحكومة والمعارضة المسلحة التابعة لنائب الرئيس السابق، رياك مشار.

واندلع قتال بين القوات الحكومية والمعارضة المسلحة في جنوب السودان، منتصف ديسمبر/كانون الأول 2013، قبل أن توقع أطراف النزاع اتفاق سلام في أغسطس/ آب 2015، قضى بتشكيل حكومة وحدة وطنية، وهو ما تحقق بالفعل في 28 أبريل/نيسان 2016.

وشهدت جوبا، في 8 يوليو/تموز الماضي، مواجهات عنيفة بين القوات التابعة لرئيس البلاد، سلفاكير ميارديت، والقوات المنضوية تحت قيادة مشار، ما أسفر عن مقتل المئات وتشريد عشرات الآلاف.