"أسطح افتراضية": محمد عبد الله يستلهم العمارة التفكيكية

23 ابريل 2018
الصورة
(من المعرض)
+ الخط -

يستكمل الفنان المصري محمد عبد الله سلسلة أعماله المعتمدة على البنية غير المستقرّة، ودائمة التغيّر والحركة، في معرضه "أسطح افتراضي" الذي افتتح مؤخراً في غاليري "المشربية" في القاهرة ويتواصل حتى 17 أيار/ مايو المقبل.

يستوحي عبد الله أشكاله ومنطقها من بنية الشدّات المعدنية المستخدمة في البناء، فكثيراً ما راودته فكرة التخلّي عن الأسطح ونزعها ليتخلّلها الضوء وينفذ منها ظلالاّ تكمل العلاقات الخطية التي تحتويها منحوتاته.

من جهة أخرى، يسعى عبد الله إلى كسر الفاصل بين النحت والرسم، في النظر لأعماله تجد خليطاً منسجماً بين الحلول الفراغية والخطية، متبعاً بذلك أصول التفكيكية المعمارية.

يخوض الفنان في أعماله محاولات عديدة من أجل الحصول على الشكل الأمثل للمنحوتة، فهو يرفض العمل من خلال نموذج سابق.

ويتماهى عبد الله مع لحظة الإنتاج، فهو لا يفضّل أن يدخل في أعماله لحظات آلية أو تخطيط مسبق.

"يفضل دائماً اللهو مع منحوتاته والتجريب المستمر الذي يعتقد أنه مصدر دائم للمفاجأة والإلهام"، كما يقول بيان المعرض.

دلالات