"آبل" تطلق "آيفون 12" الأسبوع المقبل

09 سبتمبر 2020
الصورة
"آيفون 12" سيكون أول جهاز للمجموعة الأميركية بتقنية "الجيل الخامس" (أليكس تاي/Getty)

حددت شركة "آبل" يوم الخامس عشر من سبتمبر/أيلول الحالي موعداً لـ"حدث" توقع خبراء أن يشهد الإطلاق المنتظر لهاتف "آيفون 12"، أول جهاز للمجموعة الأميركية يعمل بتقنية "الجيل الخامس".

وجاء في إعلان نشرته المجموعة الأميركية عبر موقعها الإلكتروني الثلاثاء "حدث لـ(آبل). انضموا إلينا مباشرة من (آبل بارك) في 15 سبتمبر/أيلول عند العاشرة صباحاً (17:00 بتوقيت غرنتش)".

ولم تكشف الشركة العملاقة في مجال المعلوماتية، عملاً باستراتيجيتها التسويقية المعتادة القائمة على التشويق، أي معلومات إضافية، لكنها درجت منذ سنوات على كشف نماذجها الجديدة من هواتف "آيفون" في الخريف.

وقال دان آيفز من شركة "ويدبوش" للخدمات المالية "نرى أن (آبل) ومزوديها الآسيويين يستبقون الطلب المتزايد على الطراز ذي الشاشة الأكبر بطول 6.7 إنشات (17 سنتيمتراً)، ما يدفعنا إلى توقع إطلاق العقد لجهاز (آيفون 12)".

وأشار المحلل إلى أن الشركة الأميركية قد تبيع أكثر من 75 مليون جهاز، معتبراً أن أكثر من ثلث الـ950 مليون جهاز "آيفون" المستخدمة حالياً في العالم، أي 350 مليون جهاز، قد تُستبدل بطراز أحدث في الأشهر المقبلة.

وتعوّل "آبل" على عنصر جذب يتمثل في قدرة الأجهزة الجديدة على الإفادة من الموجات فائقة السريعة لـ"الجيل الخامس" التي لا تزال في مرحلة الانتشار العالمي مع تقدم كبير في بعض البلدان ككوريا الجنوبية والصين.

وقد أصدرت الشركتان المتصدرتان لسوق الهواتف الذكية في العالم، أي الكورية الجنوبية "سامسونغ" والصينية "هواوي"، طرازات عدة عاملة بتقنية "الجيل الخامس".

ورغم التوترات التجارية والسياسية مع الولايات المتحدة، يعتبر دان آيفز أن السوق الصينية تبقى أساسية لـ"آبل"، كما قد تسجل المجموعة ارتفاعاً كبيراً في الطلب في السوق الهندية.

وخلص المحلل إلى أن هاتف "آيفون 12" يمثل "حلقة جديدة لشركة تيم كوك، هي الأهم منذ إطلاق هاتف (آيفون 6) سنة 2014. وهو سيفتح صفحة جديدة في نمو (آبل) رغم تراجع الشهية الاستهلاكية".

وقد شهدت سوق الهواتف الذكية حول العالم "انهياراً" في الربع الثاني هذه السنة، وفق شركة "كاناليس" التي تحدثت عن تراجع بنسبة 14 في المائة إلى 285 مليون جهاز مباع، بعد تراجع أيضاً في الربع الأول. وحدها "آبل" استمرت في النمو بين الشركات الثلاث المتصدرة للسوق.