إنفانتينو: كأس العرب ستكون بروفة مثالية لمونديال قطر 2022

24 نوفمبر 2020
الصورة
يعتبر إنفانتينو رئيس فيفا أن قطر ستنظم مونديالاً استثنائياً (بودا ميندز/Getty)
+ الخط -

شدّد جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، أن بطولة كأس العرب التي ستنظمها قطر عام 2021 بمشاركة جميع المنتخبات العربية، ستكون بروفة جيدة لبطولة كأس العالم "قطر 2022".

وأضاف رئيس فيفا خلال مؤتمر صحافي، عقد الثلاثاء بالدوحة، أن بطولة كأس العرب ستقام في شهر ديسمبر/كانون الأول من العام المقبل، وهو بالتوقيت ذاته لمنافسات مونديال قطر 2022، حيث ستكون بطولة رسمية وتحت رعاية "فيفا"، وستشهد مشاركة 22 منتخبا عربيا من قارتي أفريقيا (12 منتخباً) وآسيا (10 منتخبات).

وتابع "بطولة كأس العرب ستكون بطولة تجريبية لمونديال قطر وستجذب أنظار العالم إلى كرة القدم العربية بصورة أكبر، خاصة أن مباريات هذه البطولة ستقام على ملاعب المونديال التي ستستضيف بعد عام أكبر حدث كروي في العالم".

وتابع "من الضروري أن يتم البدء من الآن وفي أسرع وقت التجهيز لهذه البطولة المهمة، وإجراء القرعة الخاصة بها وترتيب مواعيدها في أجندة فيفا للموسم المقبل"، متوقعاً أن تكون هذه البطولة تجربة رائعة ومميزة قبل خوض منافسات مونديال قطر.

وأشار إنفانتينو، إلى أن هناك 22 منتخبا عربيا أبدوا موافقتهم على المشاركة في بطولة كأس العرب، إلا أن نهائيات البطولة التي ستقام في قطر ستضم 16 فريقاً فقط سيتم تقسيمها على أربع مجموعات، لافتاً إلى أنه سيتم توزيع المنتخبات وفق تصنيف الأفضل في فيفا بتأهيل أول عشرة منتخبات في التصنيف إلى النهائيات، فيما سيلعب 12 منتخباً في الدور التمهيدي من أجل تأهل 6 منتخبات إلى النهائيات.

وأعرب رئيس "فيفا" عن أمله في تواجد جميع المنتخبات العربية في البطولة التي ستكون بمثابة احتفال لحوالي 450 مليون عربي، وسيحضرها الجماهير من كل الدول العربية من أجل مشاهدة منتخباتهم والاستمتاع بملاعب المونديال، فضلاً عن أن هذه البطولة ستحدد المنتخب العربي الأفضل.

وأوضح أن الاتحاد الدولي لكرة القدم، يعمل مع دولة قطر لتسهيل كل العقبات في طريق تنظيم أفضل نسخة من بطولة العالم على الإطلاق، مشيراً إلى أن مونديال قطر 2022 سيكون لكل المنطقة العربية وليس قطر فقط، وأن الجميع سيفخر بمشاركة كل العرب في إنجاح هذا الحدث.

المساهمون