"العجوز" تياغو سيلفا يخطف الأضواء بإنقاذ "فدائي" في دوري الأبطال

"العجوز" تياغو سيلفا يخطف الأضواء بإنقاذ "فدائي" في دوري الأبطال

24 نوفمبر 2021
تياغو أبدع بتدخل مميز (مايك هيويت/Getty)
+ الخط -

 

ساهم المدافع البرازيلي، تياغو سيلفا، في انتصار فريقه تشلسي الإنكليزي، على يوفنتوس الإيطالي، ضمن منافسات الأسبوع الخامس من دوري أبطال أوروبا، الثلاثاء، بنتيجة 4ـ0.

ولم ينجح المدافع البرازيلي، في التسجيل خلال هذه المباراة التي سيطر عليها فريقه، ولكنّه برز بلقطة أبدع خلالها في إنقاذ "البلوز" من هدف محقق في الشوط الأول، كان من شأنه أن يقلب موازين القوى.

وأفلت المهاجم الإسباني، ألفارو موراتا، من رقابة المدافع الألماني أنطونيو روديغير، ورفع الكرة بالحارس إدوارد ميندي، وكانت كل المؤشرات تؤكد أن يوفنتوس سيعدل النتيجة 1ـ1.

ورفض المدافع البرازيلي، الاستسلام، ورغم وجوده بعيداً عن اللاعب الإسباني، فقد أسرع ونجح في إبعاد الكرة على الخط النهائي للمرمى، منقذاً فريقه من هدف محقق التعادل في لقطة بطولية، كانت العنوان الأبرز لمباراة القمة التي حسمها حامل اللقب.

وتعرض سيلفا إلى إصابة بعد تدخله "الفدائي" بعد أن اصطدم بالشباك، ولكنّه أصر على إنهاء اللقاء وقيادة دفاع تشلسي لتجاوز عقبة النادي الإيطالي بنجاح كبير.

وتحدى صاحب 37 عاماً، تقدمه في السن، وأظهر روحاً انتصارية عالية، وقد ساهم بهذا التصرف البطولي في مساعدة فريقه على إحكام قبضته على المباراة، وتحقيق انتصار ضمن له التأهل، وردّ الاعتبار بعد خسارة الذهاب في إيطاليا.

بعيدا عن الملاعب
التحديثات الحية

وفرض سيلفا، نفسه أساسياً في دفاع تشلسي، حيث بات اللاعب الأهم بالنسبة للمدرب توماس توخيل، الذي يعرف جيداً قدرات نجم باريس سان جيرمان السابق بعد أن دربه مع النادي الباريسي.

المساهمون