مصر تحيل "ابن القاضي" وثلاثة آخرين إلى المحاكمة بتهمة تعاطي مخدرات

05 ديسمبر 2020
الصورة
ابن قاض مصري يعتدي على شرطي لفظياً (فيسبوك)
+ الخط -

قررت نيابة جنوب القاهرة الكلية، إحالة الطفل المصري صاحب واقعة إهانة شرطي المرور، المعروف إعلاميا بـ"ابن القاضي"، و3 من رفاقه إلى محكمة جنح الطفل بتهمة تعاطي المخدرات، بعد ثبوت تعاطيه مخدر الحشيش وفق الطب الشرعي.
وأمرت النيابة العامة المصرية في وقت سابق، بإيداع الطفل في إحدى دور الملاحظة التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي، مع تقديم جلسات دعم وتأهيل نفسي له على خلفية قضية التنمر والإهانة والتعدي على أمين شرطة تابع لإدارة مرور القاهرة خلال مباشرة عمله في حي المعادي.
وظهر الطفل، وهو نجل قاض مصري، على مواقع التواصل الاجتماعي في مقاطع فيديو تحمل إهانة لشرطيين، وعبارات مسيئة يتباهى فيها بسلطة والده، منها "نحن نسجن لا نُسجن"، وتطور الأمر إلى قرار من النيابة باحتجازه في دار رعاية، وفرض غرامة مالية، وحبس رفاقه في الفيديو، كما نشر والده اعتذارًا عن تقصيره في تربية ابنه.
وقررت النيابة العامة تسليم الطفل إلى أسرته، وتغريم مالك السيارة 10 آلاف جنيه مصري (630 دولارا أميركيا) بتهمة تعريض طفل للخطر، وذلك في أعقاب الفيديو الأول الذي ظهر فيه يقول لشرطي المرور "إنت مش عارف بتكلم مين؟"، ويوجه له سبابًا وإهانات متكررة.

وفي مقطع فيديو ثان، ظهر الطفل نفسه برفقة 4 من أصدقائه، يتبادلون المزاح بالسباب والشتائم فيما بينهم وبين متابعيهم في بث مباشر انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وسط موجة كبيرة من الانتقادات على تجرؤ الطفل بسلطة والده على تلك الأفعال.
أما مقطع الفيديو الثالث، فظهر فيه الطفل بينما يصوره رفيقه، وهو يهين شرطي مجددًا، ويقول له "أنا كفيل آكلك علقة أموتك"، وحينها قررت السلطات المصرية التعامل معه قانونًا، وألقت أجهزة الأمن القبض عليه، وعلى 3 آخرين من أصدقائه، وقررت النيابة إيداعه إحدى دور الملاحظة، وحبس من كانوا بصحبته احتياطيا على ذمة التحقيقات.

Posted by ‎Egyptian Public Prosecution النيابة العامة المصرية‎ on Monday, 2 November 2020

المساهمون