الأردن يحول منطقة عزل صحي إلى مستشفى ميداني للمصابين بكورونا

29 سبتمبر 2020
الصورة
يسجل الأردن أرقام إصابات مرتفعة بفيروس كورونا (Getty)

أعلنت الحكومة الأردنية، الثلاثاء، تسجيل 6 وفيات و823 إصابة جديدة بفيروس كورونا، من بينها 820 إصابة محلية، و3 خارجية، وتسجيل 137 حالة تعاف، ليرتفع الإجمالي إلى 57 وفاة، و10049 إصابة، وإجمالي المتعافين إلى 4496.
وقال مدير التوجيه المعنوي في القوات المسلحة الأردنية، العميد طلال الغبين، إن "منطقة العزل الصحي في البحر الميت أصبحت مستشفى ميدانيا يتسع لـ2000 سرير"، موضحا أنه "بدأ رفع الطاقة الاستيعابية للمستشفى الميداني في البحر الميت من 200 إلى 400 سرير، واليوم يعمل بطاقة 2000 سرير".
وتابع الغبين أن "منطقة البحر الميت مخصصة حاليا للمصابين بفيروس كورونا فقط، ولم تعد مكانا للحجر، والقوات المسلحة سترفد منطقة العزل بالمعدات الطبية واللوجستية لتخفيف الضغط على المستشفيات الحكومية. 9145 شخصا تم عزلهم في المنطقة منذ بدء جائحة كورونا، ويوجد حاليا 830 مصابا في منطقة العزل، وأعمارهم جميعا فوق 18 سنة".

وبين أن "القوات المسلحة نفذت جملة إجراءات طبية، منها رفد منطقة العزل الصحي بفريقين طبيين، يضم الأول 20 اختصاصيا للأنف والأذن والحنجرة لأخذ العينات من المحجور عليهم، ويضم الفريق الثاني 80 طبيبا وممرضا وفني مختبرات، ومرشدين نفسيين، وتم فتح عيادة ثابتة، وعيادتين متنقلتين في موقع الإيواء العام".
وأشار إلى أن المنطقة تضم "عيادة عاملة في الموقع بوجود طبيبين وممرضين في كل جناح، إضافة إلى أطباء في غرفة العمليات الصغرى، ويوجد 38 طبيبا وممرضا بهذا الموقع يعملون على مدار الساعة".