أبوظبي تلغي رخصة شراء المشروبات الكحولية

22 سبتمبر 2020
الصورة
رفعت أبوظبي قيود شراء واستهلاك المشروبات الكحولية (جين مارك تشارلز/ Getty)
+ الخط -

ألغت سلطات إمارة أبوظبي الإماراتية شرط الحصول على رخصة لشراء واستهلاك المشروبات الكحولية، وفقاً لتعميم رسمي، في حين تتخذ إمارة دبي المجاورة خطوات لتخفيف القيود في هذا السياق، في محاولة لإعادة القطاع السياحي بعد الإغلاقات المرتبطة بفيروس كورونا.

وجاء في تعميم صادر عن دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي أنّه "تمّ إلغاء رخصة المشروبات الكحولية الخاصة بالأفراد، وسيتم السماح للمقيمين والسياح في الإمارة بشراء وحيازة المشروبات الكحولية من متاجر البيع المرخصة"، ويمكن "تناولها داخل المنشآت السياحية والفندقية والنوادي والمنافذ المستقلة، وما شابهها".

وعلى الراغب في تناول الكحول أن يكون قد بلغ من العمر 21 سنة، وأن يكون الشراء "للاستهلاك الشخصي فقط وليس لإعادة البيع للغير أو التخزين"، وأن يتم استهلاك المشروبات الكحولية "في المساكن الخاصة أو داخل الأماكن المرخصة".

ولم يحدّد التعميم شروطاً على المسلمين التقيد بها، بعدما كان لا يُسمح لهم في الماضي بالحصول على رخصة لشراء المشروبات الكحولية.

وعلى الرغم من أنّ متاجر بيع المشروبات الكحولية في أبوظبي لا تطلب عادة رخصة لبيع الكحول، إلا أنّ القانون كان يحتم ذلك.

 

وفي دبي، تطلب المتاجر من المقيمين أو السياح إظهار رخصة قبل بيع الكحول، لكن الحانات والمطاعم لا تطلب إبراز الوثيقة.

وفي وقت سابق من هذا العام، خفّفت دبي كذلك من القيود على الشراء، إلا أنّ المسلمين لا يزالون غير قادرين على التقدم للحصول على تصريح لشراء المشروبات الكحولية في الإمارة.

ويُسمح ببيع الكحول في ست من الإمارات السبع في الدولة، ويبقى محظوراً في الشارقة.

(فرانس برس)