السودان: التحالف الحاكم يدعو البرهان لإلغاء صلاحيات مجلس الشركاء

05 ديسمبر 2020
الصورة
اتهامات للمجلس الجديد بالتغول على الصلاحيات التنفيذية للحكومة (Getty)
+ الخط -

دعت "قوى إعلان الحرية والتغييرالتحالف الحاكم في السودان، اليوم السبت، رئيس مجلس السيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان إلى إلغاء الصلاحيات التي منحها لمجلس شركاء الفترة الانتقالية.

وطالب التحالف في بيان له، نشره على صفحته على "فيسبوك"، بصياغة صلاحيات جديدة يتم التوافق عليها بما يضمن تحقيق مهام ثورة ديسمبر/كانون الأول المجيدة.

وأثار قرار تشكيل مجلس شركاء الفترة الانتقالية، منذ الخميس الماضي، خلافات عميقة بين المكونين العسكري والمدني في السلطة الانتقالية، وتحفظ عليه مجلس الوزراء لتغوله على الصلاحيات التنفيذية.

وأوضح التحالف، في بيانه، أنه عقد اجتماعاً اليوم ناقش فيه المرسوم الخاص بتشكيل المجلس الجديد، مشيراً إلى أن المرسوم جاء "غير متوافق على ما ورد فيه من صلاحيات، ولم يعرض على الحرية والتغيير قبل إصداره، واحتوى على صلاحيات للمجلس تخرج به من الطبيعة التنسيقية التي أنشئ من أجلها".

تقارير عربية
التحديثات الحية

وأضاف التحالف أنه أعد مشروع لائحة أرسلها لرئيس الوزراء والمكون العسكري وأطراف العملية السلمية، واستمع لملاحظاتهم الأولية، ومن ثم طوّر مسودة أخيرة توطئة لنقاشها بين الأطراف المختلفة.

وأكد أن تلك المسودة "توضح بجلاء أن المجلس تنسيقي بغرض حل التباينات والخلافات بين أطراف الوثيقة الدستورية واتفاق السلام وضمان عملهم المشترك من أجل نجاح المرحلة الانتقالية"، وأن المجلس "لا يمتلك أي صلاحيات تنفيذية أو تشريعية، ولا ينبغي أن يمس المؤسسات المشكلة بواسطة الوثيقة الدستورية أو يتغول على صلاحياتها".

وشددت "قوى إعلان الحرية والتغيير" على أهمية أحكام التنسيق وتوحيد المواقف بين مختلف مكونات الفترة الانتقالية بصورة مؤسسية، وإلغاء الصلاحيات الواردة في المرسوم، لافتة إلى أن "التنسيق يجب أن يحافظ بوضوح على صلاحيات ومهام هياكل السلطة الانتقالية المختلفة من دون تغول طرف أو انتقاص طرف آخر".

المساهمون