استطلاع: تراجع ثقة الأردنيين بشأن تشكيل الحكومة الجديدة

25 أكتوبر 2020
الصورة
وجود ضعف وتراجع ثقة الأردنيين بسير الأمور في الاتجاه الإيجابي في الأردن(فرانس برس)
+ الخط -

كشفت نتائج استطلاع أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية التابع للجامعة الأردنية، اليوم الأحد، أن 42% من الأردنيين يعتقدون أن الأمور تسير في الاتجاه الإيجابي، في استطلاع للرأي العام حول تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة بشر الخصاونة.

وأشار المركز إلى وجود ضعف وتراجع ثقة الأردنيين بسير الأمور في الاتجاه الإيجابي في الأردن، مقارنة مع استطلاع تشكيل حكومة رئيس الوزراء السابق عمر الرزاز في تموز 2018، حيث أظهرت النتائج أن 57% من عينة وطنية و62% لعينة قادة رأي ينظرون إلى تشكيل الحكومة بإيجابية.

وأوضحت النتائج تراجع نسب الأردنيين الذين يعتقدون بقدرة الرئيس والحكومة والفريق على تحّمل مسؤوليات المرحلة المقبلة مقارنة في استطلاع التشكيل لحكومة الرزاز، حيث أشارت الدراسات إلى أن نصف الأردنيين يعتقدون أن الحكومة ستكون قادرةً على تحّمل مسؤوليات المرحلة المقبلة بنسبة 53% من العينة الوطنية مقارنة بـ 64% باستطلاع تشكيل حكومة الرزاز.

واظهرت النتائج أن أقل من نصف عينة قادة الرأي 47%، و55% من الأردنيين غير متفائلين بتشكيلة الفريق الوزاري لحكومة بشر الخصاونة، بسبب عدم اختيار وزراء ذوي كفاءة، وتكرار أسماء الوزراء، واتباع النهج نفسه في اختيارهم.

وأجمعت العينتان، الوطنية وقادة الرأي أن ارتفاع نسبة البطالة والأوضاع الاقتصادية الصعبة، والتخبّط في إدارة ملف جائحة فيروس كورونا المستجد، هي أهم مشكلة وتحدٍّ تواجه الأردن، حسب الإحصائية.

وأوضحت النتائج أن 53% من العينة الوطنية و47% من عينة قادة الرأي يعتقدون أن الفريق الوزاري سيكون قادراً على تحّمل مسؤوليات المرحلة المقبلة مقارنة بـ 45% للعينة الوطنية و48% لعينة قادة الرأي في استطلاع تشكيل حكومة الرزاز.

واشارت النتائج إلى أن الغالبية العظمى من الأردنيين 57% و63% من عينة قادة الرأي يعارضون فرض حظر التجول الشامل اليومي للحدّ من انتشار الفيروس، والغالبية العظمى من الاردنيين 78% و69% من عينة قادة الرأي يعارضون الانتقال إلى التعلم عن بعد لجميع الصفوف المدرسية كإجراء للحد من انتشار الفيروس.

ويرى غالبية الأردنيين أن وضعهم الاقتصادي اليوم أسوأ مما كان عليه قبل الاثني عشر شهراً الماضية 71% وبارتفاع مقدراه 7 نقاط عن استطلاع حزيران 2020، و39% يعتقدون أن وضعهم الاقتصادي سيكون أسوأ مما هو عليه اليوم، والغالبية العظمى 85% من أفراد عينة قادة الرأي يعتقدون أن وضع الأردن الاقتصادي اليوم أسوأ مقارنة بالاثني عشر شهراً الماضية، وبارتفاع مقداره 9 نقاط عن استطلاع حزيران 2020.

وتصدرت القوات المسلحة والأجهزة الأمنية ثقة المواطنين 91%، فيما كانت نسبة الثقة بالقضاء 64%، والأئمة وعلماء الدين 60%، ومؤسسات المجتمع المدني 47%، والأحزاب السياسية 22%، ومجلس النواب 20%.

دلالات

المساهمون