الصحافي التونسي صالح عطية يضرب عن الطعام

الصحافي التونسي صالح عطية يضرب عن الطعام

20 يوليو 2022
القضاء العسكري حدد يوم 26 يوليو تاريخاً لمحاكمة عطية (فيسبوك)
+ الخط -

أعلن المحامي والوزير السابق، سمير ديلو، على صفحته الرسمية في "فيسبوك" أنّ الصحافي التونسي، صالح عطية، قد دخل في إضراب عن الطعام في سجنه في العاصمة التونسية رافضاً محاكمته أمام القضاء العسكري، وهو طلب شاركته فيه منظمات نقابية وحقوقية، منها النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين.

كما أعلن ديلو أن القضاء العسكري حدد يوم 26 يوليو/ تموز الحالي تاريخاً لمحاكمة عطية.

وأضاف أنّه تمّ "حفظ تهمة الاعتداء المقصود منه حمل السكان على مهاجمة بعضهم بالسلاح وإثارة الهرج والقتل والسلب بالتراب التونسي، ووُجِّهت له تهم نسبة أمور غير قانونية لموظف عمومي من دون الإدلاء بما يثبت صحة ذلك، والمسّ من كرامة الجيش الوطني وسمعته، والقيام بما من شأنه أن يُضعف في الجيش روح النّظام العسكريّ والطّاعة للرّؤساء والإساءة للغير عبر الشبكات العمومية للاتصالات، طبق أحكام الفصول 128 من المجلّة الجزائيّة و91 من مجلّة المرافعات والعقوبات العسكريّة و86 من مجلّة الاتّصالات".

إعلام وحريات
التحديثات الحية

يُذكر أنّ صالح عطية سجن بأمر من النيابة العامة العسكرية منذ 12 يونيو/ حزيران الماضي، بعد مشاركته في برنامج على قناة الجزيرة الإخبارية.

وأعلن عطية خلال البرنامج أنّ بعض مسؤولي الاتحاد العام التونسي للشغل أعلموه أنّ الرئيس التونسي قيس سعيد أمر الوحدات العسكرية بغلق مقرات الاتحاد وهو ما لم تستجب له القيادة العسكرية.

من جهته، نفى الاتحاد العام التونسي للشغل ذلك، في بيان  صدر يوم 13 يونيو الماضي.

المساهمون

The website encountered an unexpected error. Please try again later.