تراجع أسعار النفط واستقرار الدولار وسط مخاوف بشأن الاقتصاد الأميركي

تراجع أسعار النفط والذهب وتراجع الدولار وسط مخاوف بشأن الاقتصاد الأميركي وقرارات مجموعة السبع

22 مايو 2023
انخفضت أسعار النفط إلى 74.85 دولاراً للبرميل (فرانس برس)
+ الخط -

تراجعت أسعار النفط، اليوم الإثنين، مع استقرار الدولار وخفض المعروض من كندا ومنتجي أوبك+، وسط ترقب المستثمرين لمعرفة مدى تأثر الصادرات بتعهدات مجموعة الدول السبع بتطبيق الحد الأقصى لسعر الخام الروسي على نحو صارم، ومخاوف إزاء تعافي الطلب في الصين والتي فاقت تأثير دعم من انخفاض الإمدادات من كندا ومنتجي أوبك+.

ويترقب المستثمرون الآن اجتماعاً مهماً بين الرئيس الأميركي جو بايدن ورئيس مجلس النواب الجمهوري كيفن مكارث، اليوم الإثنين، لبحث رفع سقف الدين.

وتوقفت المفاوضات بين الجانبين فجأة يوم الجمعة، مع انسحاب الجمهوريين من الاجتماع. وعلى الرغم من أن المحادثات استؤنفت في نهاية المطاف، لم يذكر أي من الجانبين أنه تمّ إحراز أي تقدم مما أدى إلى انخفاض الدولار.

وتعهدت دول مجموعة السبع يوم السبت في الاجتماع السنوي لزعمائها بتعزيز الجهود لمواجهة التفاف موسكو على الحد الأقصى لسعر النفط الروسي، وذلك "بالتوازي مع تجنب الآثار غير المباشرة والحفاظ على إمدادات الطاقة العالمية".

هبوط النفط

ففي أسواق الطاقة، تراجعت العقود الآجلة لخام برنت 73 سنتا، أو 0.97 %، إلى 74.85 دولارا للبرميل بحلول الساعة 06.34 بتوقيت غرينتش،، كما نزل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم يوليو /تموز، أكثر العقود الآجلة تداولا، 73 سنتا، أو 1.02 %، إلى 70.96 دولارا.

وهبطت عقود خام غرب تكساس لشهر يونيو /حزيران، والتي ينتهي أجلها في وقت لاحق اليوم الإثنين، 87 سنتا إلى 70.68 دولارا للبرميل.

وفي وقت سابق من اليوم وفي بداية التعاملات الآسيوية، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 14 سنتا، أو 0.2%، إلى 75.72 دولارا للبرميل بحلول الساعة 00.18 بتوقيت غرينتش، كما صعد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم يوليو/ تموز، أكثر العقود الآجلة تداولا، 15 سنتا، أو 0.2 بالمائة، إلى 71.84 دولارا.

وقالت فاندانا هاري، مؤسسة فاندا إنسايتس لتحليل سوق النفط، إنني "أتوقع الكثير من التقلبات في الأيام المقبلة وانتعاش أسعار الخام عند التوصل إلى اتفاق لرفع سقف الديون".

وأضافت: "لكن مجال ارتفاع النفط بعد ذلك سيكون محدودا، مع عودة الأوضاع الاقتصادية غير المؤاتية إلى الصدارة".

تراجع الذهب

وفي أسواق المعادن النفيسة، تراجعت أسعار الذهب، اليوم الإثنين، مع استقرار الدولار. وبحلول الساعة 06.11 بتوقيت غرينتش، انخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1971.79 دولارا للأوقية (الأونصة)، كما هبطت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.3 بالمائة إلى 1975.00 دولارا للأوقية.

وتوقع المحلل في وكالة "رويترز" وانج تاو، أن يتجاوز الذهب حد 1985 دولارا، ويصعد إلى نطاق يتراوح بين 1992 و2003 دولارات قبل أن يتراجع.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة في المعاملات الفورية 0.9 % إلى 23.62 دولاراً للأوقية، كما هبط البلاتين 0.4% إلى 1058.62 دولاراً وخسر البلاديوم 0.5 %مسجلاً 1505.56 دولارات.

استقرار الدولار

وفي أسواق العملات، استقر الدولار على تراجع طفيف مقابل الين واليورو، اليوم الإثنين، بعد انهيار مفاجئ في مفاوضات سقف الدين الأميركي وعقب تعليقات لجيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) أشار فيها إلى أنه يفضل إبطاء وتيرة رفع أسعار الفائدة.

وهبط الدولار 0.15% إلى 137.725 يناً في بداية تعاملات الأسبوع، فيما صعد اليورو 0.14% إلى 1.08205 دولار.

وشهد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل ست عملات رئيسية، تغيرا طفيفا ليصل إلى 103.07 نقاط ويحوم حول أعلى مستوى عند 103.63 نقاط الذي بلغه الأسبوع الماضي، وهذا المستوى سجله آخر مرة في 20 مارس/آذار.

من ناحية أخرى، ارتفع الجنيه الإسترليني 0.14% إلى 1.2464 دولار، ولم يطرأ تغير يذكر على الدولار الأسترالي عند 0.6652 دولار، أما النيوزيلندي، فارتفع 0.16% إلى 0.62855 دولار.

وهبط اليوان الصيني إلى 7.0359 مقابل الدولار في التعاملات الخارجية، عائدا نحو أدنى مستوى في ستة أشهر والذي بلغه يوم الجمعة عند 7.0750. 

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون