"متاحف قطر": شهرٌ لفنّ العمارة

02 مارس 2021
الصورة
(متاحف قطر في الدوحة)
+ الخط -

تصمّم "هيئة متاحف قطر" في الدوحة برنامجاً متكاملاً بعنوان "مارس، شهر العمارة" يتضمّن تقديم مجموعة من العروض طوال الشهر الجاري، لإضاءة أهمية وجمال العمارة القطرية من خلال التعريف المباني والمدينة والآثار والمياه في جملة من الفعاليات.

البرنامج الذي يحمل شعار "بطاقتك إلى الثقافة" يُقام بالتعاون مع  "دار العمارة قطر"، ويشمل ندوات افتراضية وجولات ميدانية تركّز على العمارة المحلّيّة لعرض عناصر التصميم، والنمو الملحوظ في المشهد المعماري في قطر.

وقالت عائشة الخاطر، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون المتحفية في متاحف قطر، في تصريحات صحافية، إن هذه التظاهرة تعدّ "فرصة استكشاف العمارة الحديثة في قطر"، لافتةً إلى أنّ "مشهد المباني في قطر يمتاز بتمازج عناصر التصميم القديمة بالحديثة مما يجعلهما يقفان في مشهد جمالي فريد من نوعه، ما يجعلها تضفي منظراً معمارياً خلاباً لمختلف المدن القطرية، ويعطيها طابعاً هندسياً خاصاً يستحق الاحتفاء به".

يشمل البرنامج ندوات افتراضية وجولات ميدانية تركّز على العمارة القطرية لعرض عناصر تصميمها

ينطلق البرنامج بجولة "التصميم وجهاً لوجه"، السبت، السادس من الشهر الجاري، وسيتمكّن خلالها المشاركون من استكشاف التحف القديمة في العمارة عبر متحف شخصي لأستاذ العمارة الإسلامية مسلم السقا أميني، والذي يضم العديد من المقتنيات الناردة.

كما تقام في العاشر من الشهر الجاري ندوة افتراضية حول إعادة تشكيل المدن، يُديرها المعماري إدواردو جايتان، وجولة ثانية في الخامس والسادس عشر من آذار/ مارس لاستكشاف مجموعة من المباني في العاصمة القطرية، ومنها مشيرب. وتختتم الجولات في الثلاثين من الشهر الجاري بحولة تحت عنوان "الهندسة والخبز" تديرها المعمارية الأوكرانية دينارا كاسكو.

ويشارك المعماريان جيلينا وكوستاس من "مجموعة كي جي" في ندوة افتراضية تعقد في السابع عشر من الشهر الجاري بعنوان "التصميم حسب الطلب - الخطوات"، يقدّمان خلالها بعض دراسات الحالة في مجال التصميم.

المساهمون