8 ظواهر فرضها الإنترنت على عيد الأضحى

10 سبتمبر 2016
الصورة
صار العيد مناسبة للسخرية (الأناضول)
+ الخط -


غيّرت التكنولوجيا الكثير في حياة العرب. وظهر ذلك في كل مناسبة، بما فيها عيد الأضحى طبعاً. إذ أثرت التكنولوجيا في مختلف العمليات، ودخلت مواقع التواصل الاجتماعي على الخط. هذه أمثلة على ذلك:

1. تهاني النسخ واللصق

كان الناس يتبادلون التهاني وجهاً لوجه، لكن المهنئين أمسوا اليوم يكتفون برسالة منسوخة من المنتديات والصفحات يمررونها عبر "ماسينجر" و"واتساب". وعادة ما تكون مملوءة بالعبارات المنمقة التي لا تكون مفهومة للطرفين. لكن المرسل يجدها سهلة النسخ واللصق فيرسلها بدون روح.

2. سخرية الصفحات

صار العيد منذ سنوات مصدر النكات على صفحات "فيسبوك". من السخرية من الكبش، مروراً بتقاسم صور المواقف الطريفة التي تقع بالتزامن مع المناسبة. كما يعرف "فيسبوك" إطلاق حملات للتضامن مع الأسر لشراء الأضاحي.

3. مقاطع الفكاهة

لا يمكن تفويت فرصة عيد الأضحى دون التقاط مقاطع فكاهية طريفة. وتنتشر على "يوتيوب" الكثير من هذه المقاطع التي تظهر فيها مطاردات الخرفان الهاربة من الذبح وعمليات السلخ الغريبة.

4. الشراء من الإنترنت

كان العرب يذهبون إلى الأسواق ليشتروا الأضحية، لكن المهمة صارت أسهل اليوم. فما هي إلا نقرات عبر الهاتف الذكي في موقع تجارة إلكترونية وها هو الكبش عند الباب، وبنفس الطريقة يمكن استدعاء الجزار الذي سيتكلف ببقية مهام الذبح والسلخ.

5. العيد لحظة بلحظة على "سناب تشات"

بدأ "سناب تشات" يتلقى مقاطع وصور العرب إلى جانب خرفانهم، مع توقعات بأن تسيطر الأضاحي والتهانئ على قصص "سناب تشات" أكثر هذه الأيام.

6. "إنستاغرام"

اختار نجوم "إنستاغرام" كذلك من المبدعين والمصورين التقاط صور للأضاحي والأسواق والعائلات وهي تستمتع بأجوء ما قبل العيد. كما غزت صور السيلفي مع الخرفان شريط الأخبار.

7. نصائح وأدعية "تويتر"

دخل "تويتر" منذ سنوات على خط عيد الأضحى، فصار مصدر النصائح اليومية حول اختيار الأضحية وعمليات الذبح والسلخ، وقائمة الأكلات، دون نسيان الأدعية والتهانئ.

8. البث المباشر 

أضاف مارك زوكربيرغ إلى "فيسبوك" هذا العام خدمة البث المباشر. وبما أنها السنة الأولى التي ستتصادف فيها هذه الميزة مع عيد الأضحى فترجّح التوقعات أن تسيطر على شريط الأخبار مقاطع البث المباشر لعمليات الذبح والسلخ والشواء.







المساهمون