وصف محررات "فوغ" بالـ"منافقات" بعد حربهن على "الفاشينيستاز"

02 أكتوبر 2016
الصورة
أسبوع الموضة في ميلانو (إستروب/Getty)

تعرّضت محررات مجلة "فوغ" العريقة للموضة، لهجمة واسعة بعد أن وصفن مدونات الموضة (فاشينيستاز) بالـ"مثيرات للشفقة" و"اليائسات بثيابهن المستعارة"، خلال أسبوع الموضة في ميلانو.

بعد أن حكمت هؤلاء المحررات عالم الموضة لأجيال، وصفن بالـ"غيورات" والـ"منافقات"، على خلفية مواقفهن ضدّ مدونات الموضة، اللواتي أطلقن هجمة مضادة على مواقع التواصل الاجتماعي، وقالوا إنه "يجب عليهن الارتياح الآن، وألا يقلقن بشأننا نحن الشابات".

وكانت محررات "فوغ" اشتكين من وجود المدونات خلال أسبوع الموضة في ميلان، وقالت المديرة الإبداعية في المجلة، سالي سينغر "أرجوكن توقفن، وابحثن عن عمل آخر، فأنتن تبشّرن بموت الموضة". وكتبت رئيسة النقاد، سارة مور "ما حدث أمر فظيع! فهن يغيّرن ثيابهن كل ساعة، وكدن أن يتسببن بحوادث مرورية أثناء سعيهن اليائس لالتقاط صور لهن".

كما كتبت مديرة التطبيق التابع للمجلة، نيكول فيلبس، أنّهن اتبعن "أسلوب الشارع الفوضوي"، وأضافت "من المحزن فعلاً مشاهدة مشاركة هذه العلامات التجارية كلها في أسبوع الموضة"، وبالغت المحررة آليسندرا كودينها في ردة فعلها، إذ قالت إن مشاركة المدونات "أمر محرج فعلاً"، ووصفت البحث عن الأزياء وسط صف كامل من المدونات بـ"الذهاب إلى نادٍ للتعري بحثاً عن الرومانسية".

حققت مدونات الأزياء نجاحاً ساحقاً في السنوات الأخيرة، ولاقى أسلوبهن إعجاب الملايين على مواقع التواصل الاجتماعي، مثل سوزي لاو التي تملك 227 ألف متابع على موقع "تويتر"، 302 ألف متابع على تطبيق "إنستاغرام"، وتحضر حوالي 140 عرضاً للأزياء خلال الموسم. وتملك المدونة كيارا فيراجني 6.7 ملايين متابع على "إنستاغرام"، ولديها مجموعتها الخاصة للأحذية.

وقالت فيراجني التي ظهرت على غلاف "فوغ" العام الماضي "من المثير للسخرية فعلاً كيف توجهن الإهانات للمدونات، بينما تظهرنهن على غلاف مجلتكم لزيادة المبيعات".

كما هاجمت متابعات على مواقع التواصل الاجتماعي "فوغ"، واتهمن القائمات عليها بالنفاق، وأشرن إلى أن الأسلوب الذي اتبعته المجلة مع المدونات يبرر "النظرة السلبية إلى عالم الموضة عند الأغلبية"، وكتبن أنهن كن يتوقعن أن تدعم مجلة عريقة كـ"فوغ" المدونات المبتدئات عوضاً عن التقليل من شأنهن".

(العربي الجديد)

دلالات

تعليق: