تحذيرات من انتشار فيروس جديد في الصين... ومخاوف من وباء "سارس"

15 يناير 2020
الصورة
تم إغلاق سوق المأكولات البحرية في ووهان (Getty)
+ الخط -

قال مسؤولون صحيون في هونغ كونغ، اليوم الأربعاء، إنّ احتمال انتشار فيروس جديد في وسط الصين من شخص لشخص لا يمكن استبعاده، رغم أن احتمالات العدوى تبدو ضئيلة في الوقت الحالي.

وأظهر التشخيص الأولي لواحد وأربعين شخصاً في مدينة ووهان إصابتهم بسلالة جديدة من فيروس كورونا يمكنها أن تسبب الإصابة بأعراض البرد الشائعة وأمراض أخرى أكثر خطورة. وتوفي رجل (61 عاما) كان يعاني من ظروف صحية سيئة، بعد إصابته بفيروس كورونا يوم السبت.

وبحسب التحقيقات الأولية، فإن معظم المرضى كانوا يعملون أو زاروا سوقاً لبيع المأكولات البحرية بالجملة. وأدلى تشوانغ شوك- كوان ومسؤولون صحيون آخرون في هونغ كونغ بتصريحات للصحافيين عقب عودتهم من رحلة لمدينة ووهان، حيث أطلعته السلطات في بر الصين على تفشي الإصابة.

وقال تشوانغ "التحقيق لا يزال جاريا، ومن ثم ليس من استنتاجات بعد، لكن السوق كموقع محل شبهة قوية". وقال تشوي تاك- يي نائب الأمين العام لمكتب الغذاء والصحة إن خطر انتقال العدوى من شخص لآخر لا يزال منخفضا، حيث كان المئات من الأشخاص وبينهم عناصر طبية متخصصة على اتصال قريب مع المصابين ولم يصابوا بالعدوى بدورهم.

وكرر تاك- يي تأكيد سلطات ووهان على عدم وجود دليل قاطع بعد على انتقال العدوى من شخص لشخص.

وتسود مخاوف من احتمال معاودة متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد (سارس) للظهور. وسارس من سلالات فيروس كورونا وظهر للمرة الأولى جنوبي الصين أواخر عام 2002. بعدها انتشر في أكثر من أربع وعشرين دولة وأودى بحياة ما يزيد على الثمانمائة شخص.

وسبق لمنظمة الصحة العالمية يوم الأحد، أن تحدثث عن بداية ظهور مرض الالتهاب الرئوي والذي أودى بحياة شخص في الصين وأصاب 40 آخرين وأنه مرتبط بسوق واحدة لبيع المأكولات البحرية في مدينة ووهان بوسط الصين ولم ينتقل أبعد من ذلك.

وأثارت سلسلة إصابات بالالتهاب الرئوي مخاوف من تفشي هذا المرض بشكل وبائي، بعد أن قالت الصين الأسبوع الماضي إن الفيروس المسبب للمرض من نوع غير معروف من قبل ولكنه من نفس عائلة الفيروسات التي سببت وباءي التهاب الجهاز التنفسي الحاد (سارس) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا).

لكن منظمة الصحة العالمية قالت إن المرض لم ينتشر. وقالت إنه تم حاليا إغلاق سوق المأكولات البحرية في ووهان ولم يتم الإبلاغ عن حدوث إصابات في مناطق أخرى بالصين أو على الصعيد الدولي. وتعد ووهان مركزا رئيسيا للنقل على الصعيدين المحلي والدولي.

وقالت منظمة الصحة العالمية في بيان إن "الأدلة تشير بقوة إلى أن ظهور المرض مرتبط بسوق للمأكولات البحرية في ووهان. وأضافت "لا توجد في هذه المرحلة إصابات بين موظفي الرعاية الصحية ولا يوجد دليل واضح على انتقال المرض من إنسان لآخر".

وقالت المنظمة، إن من المرجح أن يكون قد ظهر عضو في عائلة الفيروسات التي سببت تفشي فيروسي سارس وكورونا القاتلين، هو الذي أدى إلى ظهور الالتهاب الرئوي في الصين.


(أسوشييتد برس, رويترز)

المساهمون