ماكدونالدز تدافع عن ماك ناجتس

ماكدونالدز تدافع عن ماك ناجتس

13 ديسمبر 2014
ماكدونالدز تدافع عن ماك ناجتس (الفيديو)
+ الخط -

هل تساءلت يوماً عمّا تحتويه وجبة "ماك ناجتس" التي تقدّمها سلسلة مطاعم الوجبات السريعة ماكدونالدز؟ قطع الدجاج المقرمش الشهية هذه محبوبة لدى الكبار قبل الصغار. ولكن يا ترى لماذا هي موضع تساؤلات وشكوك هنا في أميركا! ولماذا تتسابق الفيديوهات والصور المنتشرة على الإنترنت على إظهارها بأنها بعيدة كل البعد عن أي غذاء صحي؟

فالبعض يرى أنها لا تحتوي على لحم الدجاج أصلاً، والبعض الآخر يعتقد أنها بقايا من أجزاء الدجاج يتم خلطها مع منكّهات ومواد أخرى.

هذه الشكوك بالنسبة لماكدونالدز باطلة، فسلسلة المطاعم الأميركية تجزم بأن مكوّنات الماك ناجتس لحم دجاج خالص. وهذا ما تحاول الشركة إثباته من خلال فيديو جديد نشرته في إطار حملتها التسويقية الأخيرة التي تحمل عنوان "الشفافية". ويظهر في الفيديو المقدّم التلفزيوني غرانت أماهارا وهو يزور مصنع شركة تايسون للأغذية في تينيسي لمعرفة الحقائق حول "ماك ناجتس"، ووضع المشاهد في الصورة.

ويستعرض الفيديو مراحل صناعة "الناجتس"، ويجيب على التساؤلات التي لطالما طرحها الكثيرون. فيتطرق أماهارا، مثلاً، إلى مسألة الاتهامات التي واجهتها ماكدونالدز قبل بضعة أعوام حول صناعة "الناجتس"، عندما نشرت صوراً على الإنترنت لعجين زهريّ اللون مثير للاشمئزاز على أنه الخليط الذي تصنع منه "الناجتس".

ويشير المقدّم في تقريره إلى أن بعض الناس يعتقد أن العملية تتم بإلقاء سلة من الدجاج في الطاحونة ليتم طحنها ومن ثم يصب الخليط الناتج في قوالب، وهكذا ببساطة تتم صناعة "الناجتس".

ويظهر الفيديو لقطات للعمّال وهم يقطعون الدجاج ومن ثم كيف تقوم الآلات بهرسه وخلطه مع البهارات والمنكّهات ليتم لاحقاً صبّه في قوالب صغيرة يتم تحضيرها للتجميد في ما بعد. ومن خلال مراحل التصنيع هذه، تحاول ماكدونالدز إظهار العملية على أنها بسيطة، صحية، وبريئة من كل الاتهامات.

صحيفة "الهافينغتون بوست" الأميركية أبدت استغرابها من توقيت هذا الفيديو، وربطت ذلك ببروز مؤشرات على تراجع مبيعات الشركة. ولفتت الصحيفة إلى أن ماكدونالدز تحاول التمتع بالشفافية أمام زبائنها وإظهار "الناجتس" على أنها طبيعية.

وتأتي هذه الحملة في إطار الرد على الاتهامات التي تطال منتجات الشركة، ومن بينها "الناجتس". إذ تظهر بين الفينة والأخرى معلومات عن عدم صحتها. ففي بداية هذا العام، نشر موقع "ليف سترونغ" تقريراً حول مكوّنات "الماك ناجتس" أشار فيه إلى أنه على الرغم من أن ماكدونالدز تؤكد على أنها مصنوعة من دجاج مئة بالمئة، إلا أنه ليست هناك طريقة لمعرفة نسبة كمية الدجاج في كل قطعة.

المساهمون