صناعة "قمر الدين"... مهنة نقلها التهجير القسري من غوطة دمشق إلى إدلب

عامر السيد علي
26 يوليو 2020
+ الخط -

لطالما اشتهرت الغوطة الشرقية من دمشق جنوب سورية، بتنوع أشجار الفاكهة فيها، وخاصة المشمش بكافة أنواعه، وعلى ذلك تصدرت الغوطة الشرقية مهنة صناعة "قمر الدين" الذي يتم استخلاصه من عصارة المشمس، وتلك مهنة توارثها الأبناء عن الآباء والأجداد في الغوطة، حتى بعد تهجير صناعها قسراً إلى الشمال السوري من قبل النظام. 

صناعة "قمر الدين" كانت كل ما حمله محروس منيني من الغوطة الشرقية إلى ريف إدلب خلال رحلة التهجير القاسية، التي أبعدته عن دياره شأنه شأن الآلاف من أبناء الغوطة في ربيع عام 2018.

يشرح محروس مراحل صناعة "قمر الدين"، بدءاً من طريقة تحضير المشمش بغسل الحبات ثم تعقيمها في غرف مغلقة باستخدام مادة زهر الكبريت، ومن ثم نقله إلى العصّارة التي تعمل على المرحلتين، مرحلة فصل البذرة عن الثمرة، ومرحلة العصر والتنعيم، ليتم بعدها إضافة القطر أو "الغليكوز" لعصير المشمش، ونشره بواسطة ألواح خشبية خاصة تحت أشعة الشمس لمدة 3 أيام تقريباً، وعندما يجف يدهن بزيت الزيتون الصافي ليضيف نكهته إلى "قمر الدين" ويكون بمثابة مادة حافظة، وأخيرا يقطع ويغلف ليصبح جاهزاً لطرحه في الأسواق. 

 

ويعتبر محروس في حديثه مع "العربي الجديد" أن افتتاحه لورشة صناعة (قمر الدين) في إدلب "تحد كبير، ويعود ذلك لصعوبة الحصول على المادة الأولية (المشمش)، لإنتاج المادة (قمر الدين) بذات الجودة التي يخرج بها في الغوطة الشرقية". 
ويسهب في سرد العقبات، التي تعترض إنتاج المادة في إدلب، بأن "الظروف المناخية مختلفة"، وهي نقطة رئيسية لإنتاج المادة بالمواصفات التي كانت تنتج بها سابقاً، أما الأسباب الرئيسية الحالية تكمن في "صعوبة تسويق المنتجات بظروف اقتصادية قاسية في سورية، وخاصة بعد إغلاق المعابر الحدودية بعد انتشار فايروس كورونا المستجد حول العالم"، ولا سيما من خلال اعتماد صناع المهنة في تسويق المنتج على التصدير لعدة دول عربية وأجنبية".

 

 

ويعتبر "قمر الدين" مكملاً رئيسياً على سفرة السوريين، لا سيما في شهر رمضان، ويتم استخدامه إما للأكل أو تذويبه ليكون شراباً رمضانياً على مائدة الإفطار، وانتقل "قمر الدين" إلى عدة دول عربية وأجنبية محيطة بسورية، نتيجة تصديره وعرضه في الأسواق، ما زاد الطلب عليه من أسواق غير سورية. 

 

ذات صلة

الصورة
البرلمان الجزائري/مجلس الأمة/العربي الجديد

اقتصاد

شهدت جلسة مساءلة عدد من وزراء الجزائر في مجلس الأمة، الخميس، صداماً حاداً وتبادلاً للاتهامات بين نواب ووزير الصناعة المثير للجدل، فرحات آيت علي، على خلفية قضية تعطيل توريد السيارات المستعملة، وغموض يلف منح الوزير لرخص لوكلاء لتوريد السيارات الجديدة.
الصورة

مجتمع

لا تنتهي المآسي التي يعيشها النازحون في مخيمات الشمال السوري، فقد انجلت العاصفة المطرية وظهر من بعدها جرح كبير وفاجعة حلّت على سكّان الخيام، إنهم عاجزون ضعفاء بلا حول ولا قوة لمواجهة المياه الباردة ودرجات الحرارة المتجمدة في خيامهم الرقيقة الممزقة ..
الصورة

مجتمع

 تضيق الأرض بمئات آلاف النازحين المنتشرين في مخيمات عشوائية، بعد أن هجّرتهم الأعمال العسكرية للقوات النظامية، إلى شمال غرب سورية، فالخيام الرثة لم تستطع أن تحمي الأطفال والنساء من هطولات الأمطار الغزيرة..
الصورة
النازحون السوريون في مخيمات إدلب يعانون بسبب الأمطار (العربي الجديد)

مجتمع

لا يستطيع كثير من النازحين المقيمين في مخيمات محافظة إدلب شمالي غرب سورية، النوم بشكل طبيعي بعد أن أجبروا على مراقبة الأمطار خوفاً من غرق خيامهم، ليعيشوا معاناة جديدة تضاف إلى النزوح ونقص الطعام والخوف من المستقبل.

المساهمون