تعويم الجنيه يغرق المصريين

02 نوفمبر 2017
الصورة
تعويم الجنيه يغرق مصر بالأزمات (العربي الجديد)
+ الخط -
في مثل هذا اليوم من 2016 رضخت الحكومة المصرية لمطالب صندوق النقد الدولي وقررت تعويم الجنيه أمام الدولار، ليخلف القرار آثاراً اقتصادية ومعيشية ومجتمعية خطيرة على البلاد. وكان المواطن هو الضحية الأبرز لأخطر قرار اقتصادي في تاريخ مصر، وليدفع الثمن الأكبر، بعد أن أغرقه التعويم في بحر من الأزمات المعيشية مع انهيار العملة المحلية ووصول التضخم لمستويات تاريخية. ليصبح هذا العام هو الأصعب والأسوأ على الإطلاق على المصريين منذ 65 عاماً، كما تعرضت قطاعات إنتاجية لأضرار بالغة، بل وغاصت البلاد خلال عام واحد في ديون قياسية...

المساهمون